استقرار ثقة المستهلكين في ألمانيا رغم المخاوف بشأن نمو إجمالي الناتج المحلي

نورنبرج (ألمانيا) – (د ب أ) – رغم المخاوف المتزايدة بشأن حالة الاقتصاد الألماني، فإن المستهلكين في ألمانيا يقولون إنهم يعتزمون مواصلة الإنفاق بنفس الوتيرة خلال الشهر الحالي.

وذكرت شركة “جي.إف.كيه” لأبحاث السوق الثلاثاء إن مؤشر ثقة المستهلكين خلال الشهر الحالي استقر عند مستوى 8ر10 نقطة وهو نفس مستواه في الشهر الماضي.

يذكر أن قراءة المؤشر لأكثر من صفر تشير إلى أن تفاؤل المستهلكين أقوى من التشاؤم. ويعتمد المؤشر على استطلاع رأي حوالي 2000 مستهلك.

واستقر المؤشر الفرعي لتوقعات المستهلكين بالنسبة للدخل عند مستوى 60 نقطة خلال الشهر الحالي وهو نفس المستوى في الشهر الماضي ويزيد بمقدار 6 نقاط عن قراءة المؤشر في شباط/فبراير من العام الماضي.

وذكرت شركة الأبحاث في بيان “في الوقت الذي تراجعت فيه توقعات المستهلكين الاقتصادية، فإن توقعاتهم للدخل الشخصي ظلت مرتفعة”.

وقد ظهر هذا في رد المستهلكين على السؤال الخاص برؤيتهم حالة الاقتصاد ككل حيث كان المتوسط المؤشر خلال الشهر الحالي 2ر4 نقطة مقابل 5ر6 نقطة في الشهر الماضي ليستمر المؤشر الفرعي في التراجع للشهر الخامس على التوالي. وقد تراجع هذا المؤشر بأكثر من 41 نقطة عن الشهر نفسه من العام الماضي ليصل إلى أقل مستوى له منذ آذار/مارس 2016 عندما سجل 5ر0 نقطة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here