استراليا تعلن انضمامها لقوة بحرية تقودها واشنطن لتأمين الملاحة في الخليج وسط التوترات المتزايدة بين واشنطن وطهران

سيدني(أ ف ب) – أعلن رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون الأربعاء أنّ بلاده ستنضمّ إلى قوة بحرية تقودها الولايات المتّحدة لتأمين الملاحة في الخليج وسط التوترات المتزايدة بين واشنطن وطهران.

وقال موريسون إنّ أستراليا ستشارك في هذه القوة بفرقاطة وطائرة استطلاع بحرية من طراز بي8 وطاقم دعم.

وكان وزيرا الخارجية والدفاع الأميركيان مايك بومبيو ومارك إسبر طلبا خلال زيارة إلى سيدني في وقت سابق من هذا الشهر أن تساهم أستراليا في تسيير دوريات في الخليج لحماية سفن الشحن أثناء عبورها مضيق هرمز الاستراتيجي.

وأطلقت الولايات المتحدة فكرة تشكيل هذه القوة البحرية الدولية في حزيران/يونيو إثر هجمات استهدفت سفن شحن عدة في منطقة الخليج وحمّلت واشنطن مسؤوليتها إلى طهران التي نفت أي ضلوع لها في تلك الهجمات.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. بيني وبينكم بس لا تقولوا لاحد .
    من اكثر من 20 سنة واني متجنس استرالي والانتخاب هنا الزامي بس كلما اروح للانتخابات اقدمها ورقة بدون اختيار لاي حزب او شخصية لان اشوفها اشكال شرعي ان تعطي صوتك لاي حكومة تركض ورى الامريكان بأي حرب او توتر او فتنة بمنطقتنا العربية وللاسف استراليا لا تزال ترى نفسها تابعة ذليلة للامريكان بدعوى هناك اتفاقية دفاع مشترك مع ان اوربا نفسها لم توافق على حماقات ترامب

  2. مادخل القوات الأسترالية في حماقات ترامب في الخليج الذي يبعد آلاف الكيلومترات عنها

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here