استجابة لـ”نداء فلسطين كل فلسطين”.. مسيرة في الرباط لمقاطعة ورشة المنامة والتأكيد على الثوابت الفلسطينية.. و”مجموعة العمل” تستبعد مشاركة المغرب في مؤتمر “البحرين من أجل السلام”

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

أعلنت مجموعة من الهيئات والتنسيقيات الوطنية التي تضم في صفوفها أغلب التنظيمات السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية، من مختلف المشارب، تنظيم مسيرة شعبية بالرباط، صباح الأحد المقبل ابتداء تنطلق من وسط العاصمة دعما للقضية الفلسطينية ورفضا لما يسمى “صفقة القرن”.

هذه التظاهرة، تأتي استجابة لـ”نداء فلسطين كل فلسطين” الداعي الى مقاطعة  ورشة  البحرين  في موقف جامع و موحد، يعبر حسب المنظمين، عن جميع ممثلي الشعب الفلسطيني سلطة وفصائل وتنظيمات ومقاومة.

ودعت الهيئات المنظمة للمسيرة، جموع المواطنين الى المشاركة المكثفة، وذلك بحسب ما جاء في بلاغ صحفي توصلت به “رأي اليوم” “من أجل القدس، كل القدس. ومن أجل  فلسطين، كل  فلسطين. ومن أجل كرامتنا  ونماء أوطاننا، والتخلص من التبعية، والتصدي لمحاولات تفتيت بلداننا. ولكل ما تمثله صفقة العار  التي يقع التحضير لها من طرف الكيان الصهيوني الإرهابي والإدارة الأمريكية  وعملائهما في المنطقة العربية، والتي تهدف الإجهاز على فلسطين وعلى المقدسات الإسلامية والمسيحية وعلى  ثوابت الأمة وعلى وحدة أوطانها وعلى ترسيخ  نهب ثرواتها واستعباد أبنائها وتنصيب الكيان  الصهيوني سيداً عليها. ولما تشكله الورشة المزمع تنظيمها في البحرين  يومي 25 و26 يونيو 2019 من خيانة عظمى، تصل درجة وضع فلسطين والقدس و الجولان و باقي الأراضي العربية المحتلة في سوق النخاسة، وفتح  أبواب التطبيع مع العدو مشرعة بالكامل”.

وقال خالد السفياني منسق مجموعة العمل الوطني من أجل فلسطين، في تصريح لـ”رأي اليوم” أن الموقف الموحد للفلسطينيين من مؤتمر البحرين، اعتبر أن أية  مشاركة في ورشة المنامة خيانة لفلسطين ولثوابت الأمة.

وأوضح المتحدث أن قرار تنظيم التظاهرة يأتي تفاعلا مع التحركات الشعبية على المستوى العربي والإسلامي و الأممي، والتي دعت إليها هيئات لقاء “متحدون ضد صفقة القرن “، والتي تهدف تجسيد الإرادة  الشعبية في مختلف البلدان العربية والإسلامية، والتي ستتوج بملتقى شعبي كبير ينعقد  في بيروت في السابع من يوليو  2019 .

         وشدد السفياني على أن هذه المسيرة الشعبية المزمع تنظيمها، تشكل تجسيدا عمليا  لموقف الشعب المغربي الرافض لـ”صفقة العار” ولأية مشاركة مغربية رسمية أو غير رسمية، وعلى أي مستوى، في ورشة البحرين،مضيفا أنا تشكل أيضا رسالة قوية لدعم الموقف الفلسطيني الموحد، وتأكيدا على دعم الشعب الفلسطيني المجاهد ودعم مقاومته الباسلة بمختلف أشكالها.

كما أكد السفياني على أن التظاهرة هي تعبير واضح  من “الشعب المغربي عن تأكيده على اعتبار أي شكل من أشكال التطبيع خيانة وطنية وقومية ودينية وإنسانية، أيا كانت  المبررات”.

         وتابع قائلا أن “مشروعهم صفقة لبيع فلسطين والقدس، ومشروعنا مقاومة حتى تحرير فلسطين، كل فلسطين بعاصمتها القدس، كل القدس”، مضيفا أن “مشروعهم ضخ دماء الحياة للكيان الصهيوني بترسيم التطبيع معه ومساعدته في اختراق الجسم العربي والإسلامي، ومشروعنا مناهضة كافة أشكال التطبيع مع الصهاينة والتصدي لها وتسييج الجسم العربي والإسلامي وتقوية مناعته وفضح المطبعين والعملاء  وعزل الكيان الصهيوني المجرم في المنطقة والعالم .مشروعهم الضغط على بعض الأنظمة العربية للانخراط في صفقة العار وحضورهم لورشة البحرين الخيانية، ومشروعنا أن تسقط صفقة العار و أن يبدأ السقوط بإفشال ورشة البحرين الخيانية”.

 وعلى بُعد يومين من الموعد المقرر للمسيرة، عقدت الهيئات المنظمة مؤتمرا صحفيا في الرباط، استبعد خلاله، خالد السفياني منسق مجموعة العمل الوطني من أجل فلسطين، مشاركة المغرب في مؤتمر “البحرين من أجل السلام”، الذي سيعقد نهاية حزيران/ يونيو الجاري بالعاصمة البحرينية المنامة بمشاركة إسرائيل.

وشدد المتحدث على أن ما أثير حول مشاركة المغرب في المؤتمر هو مجرد تسربيات صادرة عن وزارة الخارجية الأمريكية، في حين أن كاتبة الدولة في الخارجية مونية بوستة أكدت قبل شهرين أن المغرب متشبث بالقدس والحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني.

ولفت السفياني الى تصريح وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، الذي أكد فيه أنه لا علم للمغرب بتفاصيل صفقة القرن، مضيفا أن تصريح العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، أكد فيه أن الملك محمد السادس أخبره أن المغرب لن يشارك في مؤتمر البحرين.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. اللف والدوران , هي سياسة المخزن كالعادة, يستقبل الملك ( أمير المؤمنين ) كوشنر (الصهيوني ) في أجواء عائليةتطبيعية عادية وهو في جولته لحشد مزيد من المطبعين, لموتمر البحرين, وكأن شيءٌ لم يكن, لا تصريح ولا بيان ولا كلام , حتى حكومة العدالة والتنمية التي لا يفهم صمتها .

  2. لا داعٍ لشكر احد في العالم العربي على إسناد ودعم فلسطين. انه ينبغي ان يكون التزاما ذاتيا وجوديا اخلاقيا روحيا عقليا تاما، بان فلسطين هي من دمائنا ، ولا نتطهر الا بتطهيرها من كل جراثيم الغرباء أيا كانت اصولهم. وهو الأسلوب الضروري لتعرية عوائل وقبائل الخيانة المالكة للسلطة في السعودية والبحرين والإمارات أساسا. انها عوائل وقبائل لا ضمير عندها ولا مروءة ولا رجولة ولا ذرة عروبة فيها، باستثناء الملابس وهي بدورها صناعة اجنبية!!

  3. تحية شكر و تقدير لكل من يساند القضية الفلسطنية في زمن عجز فيه الحكام العرب على تلبية أبسط مطالب شعوبهم و هو عدم التطبيع مع الكيان الغاصب .شكرا لأهلنا في المغرب شكرا لكل الاحرار في العالم العربي
    نداء فلسطين كل فلسطين يمثلني!

  4. ان هذف العدو الاسرائيلي من اقامة اجتماع البحرين هو اعلامي بوهم اظهار ان بعض حكام العرب داعمين للعدو و التطبيع معه وانهم تحصيل حاصل ولهذا توهم العدو بان الصفقات ستنهال عليه وجاء بوفد كبير من رجال اعماله و يظن بان المسؤولين العرب اغبياء و سيقعون في الفخ . طبعا يجب عدم حضور هذه المسرحية لتفويت الفرصة على العدو الماكر و الشعوب العربية 400 مليون ترفضها قطعيا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here