ارتفاع مبيعات “نايك” بعد فوز منتخب أمريكا بكأس العالم لكرة القدم للسيدات

نيويورك  (د ب أ) – تحول فوز منتخب الولايات المتحدة بكأس العالم لكرة القدم للسيدات قبل أيام إلى منجم ذهب بالنسبة لشركة الملابس والأحذية الرياضية الأمريكية “نايك” التي ترعى الفريق الأمريكي و13 فربقا آخرين في البطولة.

وفد نفدت أمس الاثنين بعد يوم واحد من نهائي البطولة، النسخة الخاصة التي طرحتها الشركة من قميص فريق السيدات الأمريكي لكرة القدم تحمل النجمة الرابعة في إشارة إلى فوز الفريق باللقب العالمي للمرة الرابعة.

كان “مارك باركر” الرئيس التنفيذي للشركة الأمريكية قد أعلن أثناء البطولة أن النسخة العادية من قميص منتخب سيدات الولايات المتحدة لكرة القدم هي الأفضل مبيعا على موقع “نايك دوت كوم”، بالنسبة لمبيعات أي قميص خلال موسم واحد في تاريخ الشركة.

وقال “باركر” إن ثلاثة من أربعة فرق وصلت لقبل نهائي البطولة وحوالي نصف اللاعبات المشاركات في بطولة كأس العالم لكرة القدم للسيدات كن يرتدين أحذية “نايك”، مضيفا أن الاهتمام بالبطولة أدى إلى زيادة مبيعات الملابس الرياضية الأخرى.

ورغم الرهان القوي لشركة “نايك” على رعاية فرق كرة القدم النسائية، فإنها تواجه مؤخرا انتقادات كبيرة بسبب سياسة الأمومة لديها في رعاية البطلات الرياضيات.

كانت “كارا جوشر” لاعبة العدو الأوليمبية الأمريكية قد صرحت في أيار/مايو الماضي لصحيفة نيويورك تايمز بأن شركة “نايك” رفضت دفع أموال الرعاية عندما توقفت لفترة عن العدو لرعاية أطفالها الصغار مما اضطرها إلى العودة لممارسة العدو قبل تعافيها تماما من آثار الولادة مما أدى لتعرضها لإصابات مزمنة في الفخذ.

وفي العام الماضي أقام عدد من موظفات “نايك” دعاوى قضائية ضدها بتهمة التمييز ضد العاملات في الأجور والترقيات، وتجاهل الشكاوى من التحرش الجنسي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here