ارتفاع حصيلة ضحايا فيضانات إندونيسيا إلى 60 شخصا

جاكرتا- (د ب أ)- ارتفع عدد القتلى بسبب الفيضانات العارمة والانهيارات الأرضية التي ضربت العاصمة الإندونيسية، جاكرتا والمناطق المجاورة، عشية العام الماضي إلى 60 شخصا، في الوقت الذي حذرت فيه وكالة الأرصاد الجوية الإندونيسية من أنه من المتوقع حدوث المزيد من العواصف الرعدية.

وقالت الوكالة الوطنية لمواجهة الكوارث في إندونيسيا اليوم الأحد أنه لا يزال هناك شخصان في عداد المفقودين وأن أكثر من 400 ألف شخص، معظمهم من منطقة بيكاسي شرقي العاصمة، تركوا منازلهم بسبب الأمطار الغزيرة، وفقا لوكالة انباء بلومبرج الأمريكية.

وكانت أمطار قد بدأت تتساقط بشكل متواصل عشية العام الجديد، مما أسفر عن حدوث فيضانات في جاكرتا والمدن المجاورة، التي تضم حوالي 30 مليون شخص.

وانحسرت المياه بشكل كبير في المناطق المتضررة، لكن وكالة الأرصاد حذرت من إمكانية استمرار موجة الطقس السيء حتى الأسبوع المقبل.

وقالت وكالة الأرصاد الجوية وعلوم الجيوفزياء والمناخ إن سقوط الأمطار عشية العام الجديد هو الأسوأ منذ عام .1866

يشار إلى أن الفيضانات والانهيارات الأرضية أمر شائع في إندونيسيا خلال موسم الأمطار.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here