ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار أنبوب النفط في المكسيك إلى 107 قتلى وأربعين جريحا بعد ستة أيام على وقوع هذه الكارثة

مكسيكو- (أ ف ب) – أعلنت الحكومة المكسيكية الخميس ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار أنبوب للنفط في وسط المكسيك إلى 107 قتلى وأربعين جريحا بعد ستة أيام على وقوع هذه الكارثة.

وكان لصوص ثقبوا الأنبوب لسرقة محروقات في 18 كانون الثاني/يناير، ما أدى إلى تسرب كميات كبيرة من النفط في بلدة تلاويليلبان التي تبعد نحو 120 كلم شمال مكسيكو.

وجذب هذا التسرب حوالى 700 من سكان البلدة الذين وصلوا وبعضهم في عائلات كاملة، لجمع الوقود في غالونات وفاجأهم الانفجار الذي نجمت عنه كتلة نارية.

وجاءت هذه الحادثة بينما تنفذ سلطات المكسيك استراتيجية وطنية لمكافحة سرقة المحروقات التي تسببت بخسائر بقيمة ثلاثة مليارات دولار للدولة المكسيكية في 2017.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here