ارتفاع أدوات الدين بدول الخليج إلى 257 مليار دولار خلال 2013

1_25_2014114706AM_4327820281

الكويت/ حسام عبدالجواد/ الأناضول

قال تقرير لبنك الكويت الوطني، أكبر بنوك الكويت، اليوم السبت، إن مجموع أدوات الدين القائمة (القروض مستحقة السداد) في دول مجلس التعاون الخليجي، سجل خلال العام الماضي 2013 نحو 257 مليار دولار، بارتفاع 16.4% عن العام 2012.
وأضاف التقرير، الذي وصل وكالة الأناضول نسخة منه، أن نمو حجم أدوات الدين القائمة لدول مجلس التعاون (الكويت – السعودية – قطر – الإمارات – البحرين – سلطنة عمان) حافظ على قوته خلال العام الماضي بفضل انخفاض أسعار الفائدة وتسارع النمو الاقتصادي في تلك الدول.
ومن الممكن أن تؤدي بعض القوانين الجديدة التي تسمح بإصدار كل من السندات المُغطاة في الإمارات وصكوك الدين في عمان إلى تعزيز نمو أدوات الدين في العام 2014، وفق التقرير.
وتظل الإمارات في صدارة الدول بامتلاكها أكبر محفظة لأدوات الدين القائمة ومن ثم تتبعها قطر، لكن من المحتمل أن يتراجع موقع قطر في العام 2014 بسبب موعد استحقاق ما يصل الى 19.4 مليار دولار من الدين في القطاع العام.
وأشار التقرير، إلى أن متوسط أجل استحقاق أدوات الدين القائمة في دول مجلس التعاون الخليجي ظل ثابتاً عند 5.8 سنوات، خلال العام الماضي.
وسجلت أسعار الفائدة الإقليمية ارتفاعاً في العام 2013، ولكنها تظل أقل من مستويات منتصف العام.
وارتفعت عوائد السندات السيادية التي تستحق في 6-7 سنوات لإمارة دبي وقطر وإمارة أبوظبي ما بين 50 نقطة أساس و60 نقطة أساس عن عام 2012 لتصل إلى 4.46? و2.72? و2.42? على التوالي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here