احمد المالح: سمير غانم كوكب الكوميديا المصرى

احمد المالح

وفى ذكرى مبلاده فى 15 يناير وتحديدا فى 15 يناير 1937 ولد أحد نجوم الكوميديا العربية طوال تاريخها و غول المسرح العربى والمصرى سمير غانم .ولد سمير غانم  فى عرب الأطاولة بأسيوط ثم  انضم  بعد الثانوية العامة لكلية الزراعة .جامعة الإسكندرية وبحث سمير غانم عن هوايته وشغفه المفضل والمحبب له وكان محبا جدا للتمثيل والفن والمسرح وعاشقا له فانضم للفرق الفنية بالجامعة والغريب أن سمير بدأ العمل المسرحى مبكرا جدا مع وحيد سيف وعادل نضيف  فى فرقة تقدم اسكتشات ووجبات  فنية سريعا لكن الفرق فشلت ولم تستمر بسبب سفريات وحيد سيف المتكررة بين القاهرة والإسكندرية لدراسته بكلية الأداب بالقاهرة .

وفى هذه الأثناء كان جورج سيدهم يحقق نجاحا  فنيا كبيرا فى جامعة عين شمس وكذلك الضيف أحمد فى جامعة القاهرة ليبتقى معهم سمير ويفكر فى الفكرة التى كانت سببا كبيرا فى شهرتهم وهى (ثلاثى أضواء المسرح)  ويقدمون معا المسرحية الشهيرة طبيخ الملايكة عام 1964 وكانت سببا رئيسيا فى شهرتهم ومعرفة الجمهور بهم وبالفرقة الشهيرة جدا والأيقونة الفنية طوال التاريخ .الفنى  .ويقدمون بعدها معا اسكتشات شهيرة جدا مثل (كوتوموتو..مجانين بس نعيش ..لو كانوا سألونا )  ومسرحيات معروفىة جدا مثل (حدث فى عزبة الورد… والراجل اللى اتجوز مراته)  ليموت لضيف أحمد فى بداياته الفنية  وهو ما أحدث صدمة كبيرة جدا وحزنا عميقا عند الثنائى  سمير وجورج ..وتتعثر الفرقة قليلا لكنها تعود بعدة أعمال منها (أهلا يا دكتور ..والمسرحية الشهيرة جدا المتزوجون )  وينفصل سمير عن جورج بعد عام 1982.

ويقدم سمير بعدها عدا من المسرحيات التجارية .بطريقة الجمهور عاوز كده..مسرحيات لم تضف سيئا كقيمة فنية .. لم تنجح ولم تفشل .لكنها لا تترك رصيدا فنيا للنجم الكبير.مثل مسرحيات  (أخويا هايص وأنا لايص وجحا يحكم المدينة وبهلول فى إسطنبول  ودورى مى فاصوليا) ..وغيرها..أما فى السينما فحدث ولا حرج تاريخ كبير جدا وحافل وعدد كبير جدا من الأعمال السينمائية (أحلى أيام العمر…الأحضان الدافئة ..كله تمام.. عضة كلب ..حبيبتى شقية جدا .. الرجل الذى عطس ..أه يا ليل يا زمن.. أميرة حبى أنا…صغيرة على الحب  …) عدد كبير جدا جدا ..من الأعمال الفنية فى السينما وفى الدراما التليفزيونية له طبعا أعمال مميزة جدا وعلامة فارقة فى تاريخ الدراما التليفزيونية (جكايات ميزو.. بطل  الدورى …الكابتن جودة ..يوميات زوجة مفروسة …ولهفة ) وطبعا فوازيره الشهيرة جدا فطوطة..والتى تعتبر من أشهر ما قدمه سمير غانم كشخصية يحفظها الكبار والصغار عن ظهر قلب …

هو نجم من طراز فريد ,يبحر كقبطان ماهر فى عالم الكوميديا ..حفر تاريخ فنى بأحرف من نور ليصبح …ملكا متوجا فى عالم الكوميديا العربى والمصرى .نجم من زمن الفن الجميل……والغريب جدا أن زوجته الفنانة الشهيرة  دلال عبد العزيز من مواليد 17 يناير بعده بيومين ..وتدخل دنيا وإ]مى بناته الوسط الفنى ..ارتكانا وارتكازا على شهرة والدهم وبكروت توصية غير مباشرة لكنهم بثبتون تفوقا ونجاحا كبيرا ليثبتون ..نظرية تواصل الأجيال….

كاتب وصحفى مصرى

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. بدون شك سمير غانم كوميديان من الدرجة الأولى وكذلك بناته موهوبات لم تعتمدا على شهرة الأهل واستمرو جميعاً من نجاح لنجاح

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here