اجتماع للجنة الممثلة للدول الموقّعة على الاتفاق النووي الإيراني الشهر المقبل بعد اطلاق بريطانيا وفرنسا وألمانيا آلية تسوية الخلافات

بروكسل – (أ ف ب) – أعلن وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل الجمعة أن ممثلي الدول التي لا تزال طرفًا في الاتفاق النووي الإيراني سيجتمعون في فيينا في شباط/فبراير، بعدما أطلقت كل بريطانيا وفرنسا ألمانيا آلية تسوية الخلافات.

وتمنح الخطوة الأطراف الأوروبية في الاتفاق مزيداً من الوقت لمحاولة إيجاد طريقة لإقناع إيران بالعودة لاحترام تعهّداتها الواردة في الاتفاق بعدما تخلّت عن عدّة التزامات احتجاجًا على انسحاب واشنطن منه وإعادتها فرض عقوبات على طهران.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here