اجتماع طارئ الخميس لوزراء الخارجية العرب في القاهرة لمواجهة “العدوان الإسرائيلي” على الشعب الفلسطيني..  ومناقشة مشروع قرار للتصدي لقرار أمريكا بشأن القدس وخطة تحرك

القاهرة /الأناضول- ا ف ب – قال الأمين العام المساعد للجامعة العربية، حسام زكي، إن اجتماع المندوبين الدائمين ناقش مشروع قرار يدعم الصمود الفلسطيني ويرفض القرار الأمريكي بشأن القدس.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك، اليوم الأربعاء، مع السفير السعودي لدى مصر ومندوبها الدائم بالجامعة العربية، أسامة نقلي، وسفير فلسطين لدى مصر ومندوبها الدائم بالجامعة العربية، دياب اللوح، في ختام أعمال مجلس جامعة الدول العربية في دورته غير العادية على مستوى المندوبين الدائمين.
وأضاف زكي أن الاجتماع ناقش مشروع قرار سيعرض على وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم الطارئ غدا الخميس يتضمن الموقف العربي من القرار الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس والاعتداءات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.
ولم يعط زكي أي تفاصيل حول مشروع القرار إلا أنه قال إنه سيمثل أقصى المواقف السياسية التي يمكن أن يتخذها مجلس الجامعة العربية في دعمه للصمود الفلسطيني ورفضه للقرار الأمريكي.
وأشار إلى أن القرار سيعكس موقفا عربيا قويا عبرت عنه القمة العربية الأخير في الظهران بالمملكة العربية السعودية ( 15 أبريل/نيسان الماضي).
كما تضمن الاجتماع تكليفا من مجلس الجامعة العربية للأمانة العامة بإعداد خطة تحرك عربية للتعامل مع القرار الأمريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها
بدوره، قال سفير السعودية إن الاجتماع الطارئ للمندوبين الدائمين ناقش موضوعين، الأول افتتاح السفارة الأمريكية فى القدس، والثانى التصعيد الأخير ضد الشعب الفلسطينى فى قطاع غزة.
وحول ملامح مشروع القرار، أضاف لقد أكد المشروع على كافة القرارات التي صدرت من المجالس الوزارية في هذا الشأن، ومن المتوقع أن يكون هناك إضافات من وزراء الخارجية العرب عليه .
من جانبه، قال سفير فلسطين إننا ننواجه تحديات كبيرة عقب تنفيذ واشنط لقرارها المشين بنقل سفارتها من تل أبيب للقدس وعقب المجزرة الدموية البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في غزة.
وانطلق، الأربعاء، الاجتماع العاجل للمندوبين الدائمين في الجامعة العربية، بمقرها بالعاصمة المصرية القاهرة؛ لبحث التداعيات الأخيرة الخاصة بنقل السفارة الأمريكية بإسرائيل لمدينة القدس، ومناقشة كافة الأوضاع بالأراضي الفلسطينية.
وارتكب الجيش الإسرائيلي، الإثنين والثلاثاء، مجزرة بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، واستشهد فيها 62 فلسطينيًا وجرح 3188 آخرين، بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.
وكان المتظاهرون يحتجون على نقل السفارة الأمريكية الذي تم الاثنين إلى مدينة القدس المحتلة، ويحيون الذكرى الـ 70 لـ النكبة .

هذا، ويعقد وزراء الخارجية العرب الخميس اجتماعا طارئا في القاهرة “لمواجهة العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني” وكذلك “مواجهة قرار الولايات المتحدة غير القانوني” بنقل سفارتها إلى القدس.

وقال مسؤول دبلوماسي عربي في القاهرة إنه “تقرر عقد اجتماع غير عادي لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية الخميس بناء علي طلب السعودية وذلك لمواجهة العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني والتحرك لمواجهة القرار غير القانوني الذي اتخذته الولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارتها إلى مدينة القدس”.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه أنّ اجتماع المندوبين الدائمين المقرر عقده الأربعاء بناء على طلب فلسطين سيكون اجتماعا تحضيريا للاجتماع غير العادي لوزراء الخارجية العرب.

وكان إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب في 6 كانون الأول/ديسمبر 2017 الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس، أثار غبطة الإسرائيليين وغضب الفلسطينيين.

وأدى نقل السفارة الأميركية إلى القدس الإثنين قبل يوم واحد من ذكرى النكبة وقيام دولة إسرائيل، إلى تصاعد غضب الفلسطينيين.

وخيّم التوتر والعنف على مراسم نقل السفارة، إذ نظم الفلسطينيون مسيرات ضخمة في المنطقة الحدودية من قطاع غزة المحاصر، أدت إلى مقتل نحو 60 فلسطينيا بنيران الجيش الاسرائيلي.

ولا تزال الأسرة الدولية تعتبر القدس الشرقية أرضا محتلة وبالتالي لا يُفترض إقامة سفارات فيها طالما لم يتم البت في وضعها عبر مفاوضات بين الجانبين المعنيين.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

14 تعليقات

  1. اذا أراد العرب خيرا بأنفسهم وبالقضية الفلسطينية عليهم أن يتصالحوا مع تركيا وايران

  2. ليش متعبين انفسهم. هل يغيروا شيء من الوضع القائم. اتحداهم. يعني ما يستحون على انفسهم ويضحكون على الناس. ها الشعب العربي نائم؟ لا يحرك ساكنا. لا يوجد حكام في العلم اقل كرامة من حكام العرب قاطبتا.

  3. اجتماع جامعة أبو الغيط الواقعة تحت نفوذ وأموال بن سلمان ، الذي قال أن لليهود حق في الأرض الفلسطينية، والذي دفع المليارات والقدس عل طبق إلى كوشنر . اجتماع يأتي فقط لقطع الطريق أمام اجتماع الدول الإسلامية الذي دعا لعقده أردوغان واستجابت له الجزائر و إيران والعراقو أندونيسيا وكل الدول التي ترفض الحلف الصهيوــ أعرابي الذي تقوده إسرائيل والسعودية . إذن فهو بالعكس سيكون لمصلحة الصهاينة لأن المراد منه عدم حظور إيران و تركيا وعزل الجزائر والعراق عنهما ، معناه إبطال تأثير الدول المؤثرة في عداء الصهاينة من أي محاولة عالة للرد على جرائم الصهاينة .

  4. نرجوكم ان لا تجتمعوا لمناقشة موضوع العدوان الاسرائيلي على الشعب الفلسطيني و لاتتعبوا انفسكم و لا تحرجوا انفسكم مع اسيادكم و احترموا قليلا عقلية الانسان العربي فإذا كان قرار الاجتماع بيدكم لماذا كل هذا الانتظار استراحوا أيها السادة فمندوب بوليفيا في اجتماع الامم المتحدة قد قام بالواجب تجاه الشعب الفلسطيني و عراكم من ورقة التوت فهناك على هذه الارض من يستحق الاحترام.
    ثم انكم تودون مناقشة مشروع قرار للتصدي لقرار امريكا بخصوص القدس هل أنتم جادين فيما تقولون تريدون مناقشة مشروع قرار لمواجهة قرار أمريكي كان قد اتخذ من فترة و تم تنفيذه و نقلت السفارة الامريكية الى القدس و انتهى الموضوع . ان وضعكم مؤلم أيها السادة و امام هذه الحالة نستذكر الشاعر مظفر النواب حين وصف القدس بعروس عروبتكم ربما انكم نسيتم ذلك لكننا لن ننسى انكم أنتم من وقفتم خلف ابوابها

  5. بهذا اليوم تكون كروش الوزراء منفخة من اكل رمضان فهل سيكون بامكانهم التحرك والتكلم ناهيك عن التفكير واطلاق مدافع الكلام.
    وان اخرجوا واطلقوا كلام كبير فشلومو فسيحاسبحم وسيعذبهم العذاب الكبير.

  6. لن يخرج هذه الاجتماع بشيء يذكر مادام فيه أصحاب صفقة القرن الخونة المتاجرون بفلسطين ودماء الشعب الفلسطيني.

  7. ما فائدة الاجتماع ؟ هل هو تكريس للواقع ؟ واين يتم الاجتماع ومن نادا بعقده ؟
    لوعقد في اضعف دولة في العالم لكان له صدى ايجابي وخرج بتوصيات يتزعزع لها العرب قبل امريكا واسرائيل .

  8. كلما سمعت باجتماع عربي من اجل فلسطين بكيت عليها ، لان هذه الانظمة ما اجتمعت يوما لصالح فلسطين بل لتمرير مأساة اعدوها لها .

  9. الاجتماع في القاهرة عند الاخوة وسفير الصهاينة الاعداء قابع في القاهرة ! وعند الاخوة الاخرين يعني اجتماع لنصرة الشعب الفلسطيني لماذا لم تطرد مصر سفير الصهاينة من بلادها والاردن وبعض من الاخرين علاقات سرية مع الكيان الصهيوني وسمعنا ان البحرين تايد في الصهاينة على وتناصر فيهم فضيحة كبيرة نشكر السيد العظيم اردوغان الذي طرد سفير الصهاينة من بلده الابي الا يكفي الصفعة الكبيرة التي اعطاها ترامب اليهودي للعرب والمسلمين الاف يكفي الجريمة الاخيرة التي وقعت ضد الشعب الفلسطيني شعب اعزل لماذا اخذ ترامب كل الاموال من بعض الدول العربية مجانا لماذا هذا التخاذل اين هي الشعوب العربية والاسلامية لنصرفة الشعب الفلسطيني اعتقد ان الايام القادمة انشاء الله تكون حاسمة ويكون الرد قوي من طرف الشعوب العربية والاسلامية وتكشف كل من يخذل ويخون القضية الفلسطينية هنيئا للشهدا ورحمهم الله وانتم امة يا شعب فلسطين انتم امة عظيمة امام امام ملايير من العرب والمسلمين امام المتخاذلين الله ينصركم ويؤيدكم بجنده الذي لايهزم؟

  10. لن تهدأ فلسطين قبل تحرير القدس المحتلة

    وفي الستينات من القرن العشرين لم تتم حروب بدأت من وقت الزعيم العربي جمال عبد الناصر البطل جانبا والعدوان الثلاثي وامريكا جانبا أخري التي استمرت لعدة عقود وعام بعد عام تكتشف اعداد كبيرة من مؤامرات امريكا للمنطقة العربية والاسلامية ولذلك فان المفاوضات بين الطرفين طرف من بعض العرب وطرف من اسرائيل وامريكا يفسرره الفلسطينيون لاتخاذ القرارات السريعة للقدس المحتلة علي انها اي القرارات غير مقبولة ونوع من الرياء وسوء النية من رئيس امريكا ترمب وربما لن يصادف قبولا في معظم الدولات الأخري الا في اسرائيل وحلفائها القليل.

    اما بالنسبة للفلسطنيين فقد أدي خطأ واحد في سلطة فلسطينية تخدم مصالح اسرائيل وتم ذلك كله من ضغط سياسة الفلسطين وبرنامج التحرير والمقاومة علي العدو ونتيجة لذلك ظل الفلسطينيون من أكثر الشعوب انعزالا في العالم من الناحية الغذائية والدوائية الضروريات ومن الناحية الاقتصادية والسياسية وحصار غزة كل العالم حتي من العرب معروف والفلسطينيون لايشعرون بالامن والاستقرار مع الجوع ولكن اذا ما عرفت الحقيقة فان الفلسطنيين شعب لايخشي عواقب الفشل وليس بوسع رئيس أمريكا أن يفهم أن الشعب الفلسطيني هو عميق الجذور ولن يخيف هذا الشعب تهديدا يؤدي الي خطيرة للغاية بل يسعي ويزداد اتساعا وقدرة علي المقاومة للعدو الاسرائيلي وحلفائه ومما يلفت النظر في التحليل العلمي وخصوصا الشعب الفلسطيني منه شجاعته رجالا ونساء وتبدو بشكل واضح التي ترجع تاريخها الي تاريخ أجداد أقطاب سابق وفضلا عن ذلك هذا الشعب الفلسطيني هو الأكثر من قرنهم صبرا للبلاء طموحا لتحقيق قضية فلسطين تحرير القدس المحتلة.
    عبدالرزاق شيخ علي زياد ابن شيخ احمدنور الدين

    مفكر وكاتب,باحث ومحلل
    صومالي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here