إيران: حظر دخول السيدات ملاعب الكرة لا يخص فيفا

طهران- (د ب أ): قال محمد جعفر منتظري المدعى العام الإيراني الأربعاء، أن حظر دخول السيدات إلى الملاعب في إيران، أمر لا يخص الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) عن منتظري قوله “هذا بالتأكيد أمر لايخص فيفا – سواء كانت السيدات من بين عشاق كرة القدم في الملاعب أم لا”.

وتساءل منتظري، الذي يعد من رجال الدين المحافظين في إيران “منذ متى يتعامل فيفا مع مسألة ما إذا كانت النساء في إيران سوف يتم سلبهن من نعمة مشاهدة مباراة لكرة القدم”؟

وربما يتعرض المنتخب الإيراني لعقوبات إذا لم يتم رفع الحظر الذي فرضته بلاده على دخول النساء ملاعب كرة القدم ، والذي استمر لمدة 40 عاما.

وأعطى السويسري جياني إنفانتينو رئيس فيفا مهلة لاتحاد كرة القدم الإيراني حتى 15 تموز/ يوليو الماضي للتأكد من إمكانية حضور المشجعات الإيرانيات التصفيات المؤهلة لبطولتي كأس العالم في قطر عام 2022 وكأس الأمم الآسيوية 2023، والتي ستنطلق في شهر أيلول/ سبتمبر المقبل.

وقال إنفانتينو، الذي قام بزيارة إيران في شهر تشرين أول/ أكتوبر الماضي، إنه يجب على إيران أن تسمح للمشجعات بحضور المباريات لأننا “مدينون للسيدات في جميع أنحاء العالم، ولكن أيضا لأننا نتحمل مسؤولية القيام بذلك، بموجب المباديء الأساسية المنصوص عليها في قوانين فيفا”.

وألمح رئيس فيفا إلى أن لائحة النظام الأساسي للاتحاد الدولي تمنحه الحق في إمكانية تعليق نشاط اتحاد الكرة الإيراني، مما يعني عدم قدرة إيران على المشاركة في تصفيات المونديال.

وفرضت إيران حظرا على تواجد السيدات في ملاعب كرة القدم على نطاق واسع منذ عام 1981، بعد فترة وجيزة من قيام الثورة الإسلامية هناك عام 1979، حيث يرى بعض رجال الدين المتشددين أنه لا ينبغي أن يكون هناك اختلاط بين الجنسين في مباريات الكرة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here