إيران تهدّد بضرب إسرائيل بتحويل تل أبيب وحيفا “إلى رماد” إذا ما نفّذت الولايات المتّحدة وعيدها بقصف 52 هدفاً في الجمهورية الإسلامية

 

 

طهران ـ (أ ف ب) – هدّد مسؤول إيراني رفيع المستوى الأحد بتحويل تل أبيب وحيفا “إلى رماد” إذا ما نفّذت الولايات المتّحدة وعيدها بقصف 52 هدفاً في الجمهورية الإسلامية.

وقال محسن رضائي، رئيس مصلحة تشخيص النظام في إيران والقائد السابق للحرس الثوري، مخاطباً الرئيس الأميركي دونالد “ترامب، هل قلت في تغريدة إنّك ستهاجم 52 هدفاً في إيران؟”.

وأضاف بحسب ما نقلت عنه وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الحكومية “ترامب، هل قلت في تغريدة إنّك ستهاجم إيران مجدّداً إذا ما انتقمت؟” لمقتل الجنرال قاسم سليماني.

وحذّر رضائي من أنّه إذا نفّذ ترامب وعيده فإنّ “إيران ستحوّل حيفا والمراكز (الحضرية) الإسرائيلية إلى رماد بطريقة تمسح بها إسرائيل من على وجه الكرة الأرضية”.

وأضاف في تغريدة على تويتر “إذا اتّخذت أميركا أدنى إجراء بعد ردّنا العسكري، فسنسوّي تل أبيب وحيفا بالأرض”.

وكان ترامب حذّر السبت طهران من أنّ بلاده حدّدت 52 موقعاً في إيران ستضربها “بسرعة كبيرة وبقوّة كبيرة” إذا هاجمت الجمهوريّة الإسلاميّة أهدافاً أو أفراداً أميركيّين، موضحاً أن بعض تلك المواقع هي “على مستوى عال جدّاً ومهمّة لإيران والثقافة الإيرانيّة”.

وإذ أكّد ترامب أنّ “الولايات المتحدة لا تريد مزيداً من التهديدات”، أوضح أن الرقم 52 يُمثّل عدد الأميركيّين الذين احتُجزوا رهائن في السفارة الأميركيّة في طهران على مدى أكثر من سنة أواخر العام 1979.

والأحد أكّد مستشار المرشد الأعلى الإيراني أن ردّ إيران على اغتيال سليماني “سيكون عسكريا”.

وقُتل الجنرال قاسم سليماني، قائد “فيلق القدس” الذي كان مكلفا العمليات الخارجية للحرس الثوري في الخارج ومهندس الاستراتيجية الإيرانية في الشرق الأوسط، في ضربة جوية أميركية استهدفته فجر الجمعة أمام مطار بغداد الدولي.

Print Friendly, PDF & Email

15 تعليقات

  1. لا يمكن للغرب و الصهيونية أن تضحي بايران !!
    كوريا الشمالية و فنزويلا .. بعيدة جغرافيا عن كعكة العرب !!
    فان تم القضاء على ايران و حلفائها ، فبماذا سيخوفون العربان ..و لمن سوف تباع الخردة ؟!!
    مادامت الكلفة مؤدى عنها عربياً !!!!!!

  2. قالها صدام وكانوا يقولوا أقوى خامس جيش بالعالم كنا نتخيل أن الحرب ستمتد وتتسع والطائرات العراقية تقصف الحلفاء حتى في أوروبا ونوه نفخ ثم ضربوا بارة وانتهى كل شي وأصبح أسير التفتيش وا…… وإيران الآن تهدد وتشجب وتستنكر وينفخوها الآن لتسويق ضربها وتحرق إيران وتنتهي وسيرقص نتنياهو على اشلائهم تعقلون ولا تسخروا من عقولنا

  3. ما اكثر التهديد الايراني لامربكا إعلاميا، يوازي التعاون الكبير بينهما على ارض الواقع.
    لا شك ان ايران هي الا العصا الامريكية في المنطقة.

  4. هنالك وقت للحرب ووقت للسلام وليس هنالك اية شك بان وقت الحرب اصبح قريبا.
    تعليقا على استهداف 52 هدفا ومنها الاهداف الثقافيه ، ففيه مغالطات كثيره لان قصف مثل
    هذه الاهداف يعتبر جريمة حرب مما يجعلنا ندرك ان الرئيس الامريكي لايعرف ما يتفوه به.
    استهداف المرحوم سليماني هو خطه اسرائيليه بحته غايتها توريط ايران في حرب طويله لكي يتسنى لها
    المضي في مشاريعها الاستيطانيه وضم مناطق عربيه اخرى لهم. على ايران الاخذ بهذه الاعتبارات
    واذا كانت لها القدره على ضرب اسرائيل فعليها التفكير بذلك لان دويله اسرائيل هي المسؤوله
    عن كل مايحصل في الشرق الاوسط والتخلص من هذه المشكله سوف يحل جميع المشاكل.
    اعتقد ان ايران تدرك ان جميع السياسيين في امريكا هم خدام للصهيونيه العالميه وهي تتحك بهم حكما مطلقا
    ولايستطيع اية سياسي منهم يعارض طلبا لاسرائيل منذ زمن الكندي.
    الانسان لايستطيع التفكير في هذه الضروف ويجب التريث لوقتا معيننا من اجل
    نقاء الفكر.
    الحق اقى قوه في العالم ولايخصر صاحبه الا اذا تولاه الخوف والجبن.

  5. بما انه لديكم القدرة على هزيمة اسرائيل
    ممكن تحرروا القدس رجاء
    وان كان الطلب صعب
    ممكن تحرروا الجولان
    وان كان الطلب صعب
    ممكن تحرروا مزارع شبعا
    وان كان الطلب صعب
    فتوكلوا على الله واختاروا الاسهل وهو مسح اسرائيل من وجه الأرض

  6. الولايات المتحدة الأمريكية دولة قوية وكان أيام حربها مع اليابان قد طلبت باستسلام اليابان فورا ولكن اليابان طلبت ثلاثين يوما لكي تستلم وعلى وجه السرعة قامت أمريكيا بضربهم بالقنبلة النووية دون رحمة ولم تعر العالم اجمع باي اهتمام وعندها استسلمت اليابان ودفعت ثمن اعتداءها على أمريكيا لذا يجب على ايران التقليل من التهديدات فورا وإلا سيتكرر ماحدث لليابان معها لن ترحمكم اميريكيا ولن تنفعكم الأمم المتحدة اتركو العنجهيات وعودو لرشدكم

  7. اعتقد ان الانسحاب الأمريكي من العراق وما سيتلوه من انسحاب من سورياان تحقق يعتبر نصرا كبيرا لأيران وردا كافيا على الاغتيال. الحكمه تقتضي من إيران عدم القيام بأي رد عسكري يعقد الأمور ويعطي أمريكا ذريعه للبقاء في قواعد ها في العراق وسوريا. ترامب الذي انتقد بقوه غزو العراق وكلفته التي تجاوزت ٧ تريليون دولار يفكر الف مره قبلان يتخذ قرارا بحرب واسعه ضد إيران قد تكلفه أضعاف كلفة حرب بلاده في العراق.

  8. انه تصريح وتهديد بالغ الاهميه ايها الاخوه والاحبه الفلسطينيين وكل شرفاء العرب من حول فلسطين
    اذا فعلها ترامب واوفت الجمهورية الاسلاميه بوعدها فعلموا انها فرصة لاستعادة فلسطين الحبيبه والقدس العظيمه كلها ولن تتكرر هذه الفرصة الا ما شاء الله تعالى
    انكم ونحن نعلم علم اليقين انه لا يوجد نظام عربي تنبل على استعداد ان يطلق رصاصة واحدة لتحرير القدس ولن يسمح تنبل واحد منهم باطلاق رصاصة خرطوش لتحريرها
    لا بل تعلمون ونعلم انهم لم يسمحوا حتى ولو بمسيرة تظامن مع القدس ومسجدها عند استباحته
    فانتظارهم كمن ينتظر في حقول الشوك لتثمر ليقطف عنبا
    فحشدوا هاماتكم وقاماتكم وكل شرفائكم وعظمائكم وكل ما تملكون لهذه الحضه ، لحضة كسر سيقان الصهيوني المحتل وأرجله ثم اجهزوا عليه قبل ان يحاول القيام
    اطحنوا كل من يقف امامكم ويعدكم كما وعدوكم باوسلو ليقتصر عملكم على عد صواريخ العراق على رؤوس الصهاينه ، فاضعتم فرصه وقطفتم عباس وجهازه الامني حتى تمكن الصهاينه من فلسطين تحكما ما كان بخطر على بالهم ولو حلما
    انها فرصه فلا تضيعوها فها هى ارهاصاتها تلوح في الافق
    ضعوا مثاليات اهل الانبطاح في زمن الانبطاح تحت اقدامكم حتى تكون القدس درة عروبتكم فوق الرؤوس جميعا
    فاذا فعلتها الجمهورية الاسلاميه فعلموا ان الثمن الذي سوف يدفعونه باهضا ضخما عضيما فلا تجعلوه يذهب سدى ادراج الرياح
    انها فرصة للكر وستعادة الارض والمقدسات والكرامه
    رسالة الى جهاز السلطه الامني
    انتم جيش وجيش لا يحتاج الا لما معه من سلاح فستعدوا لتكونوا جيش تحرير وضربوا بيد من حديد كل من يقف في طريقكم نحو القدس واستعادتها
    انها فرصة وفرصة سوف تضربون على ضياعها كفا على كف وتلطمون وجوهكم لطم المقهور على ضياع فلذة كبده ان هى حلت ورتحلت

    اعلموا ايها الاحبه ان تحرير فلسطين لن يكون من قبل انظمة العرب فهى انظمة تنابل تورث تنابل وان كان انتخاب فلا ترشح ولا انتخاب الا ترشيح التنابل وانتخابهم
    وقد رأينا ذالم رأي العين وعشناه وما زلنا
    فاذا لاحت فرصة لتحرير فلسطين فان مصدر الفرصه خارجي عن منظومة عروبتنا المنبطح
    فرصة فلا تدعوها تفوتكم
    استعدوا لها
    فان اتت ستقطفون ثمارها
    وان لم تاتي فدعوا الله ان ياتي لكم باحسن منها
    اللهم اني قد بلغت اللهم فشهد

  9. نعم وهذا هو ما ينتج عن العقول الذكيه
    الصهاينه هم نقطة ضعف امريكا رغم عظمة اسلحتها ولكن ماذا ينفع الكتكوت سلاح الارض كله اذا كان تحت مطرقة حديد اذا رف جفن احدهم اصبح راسه كفته
    سوف ترتعد امريكا وسوف تحسب لهذا التهديد الف الف الف حساب وسوف يكون هدم نصف الولايات المتحدة اهون على قادة امريكا الصهاينه من ان تبيد قريه صهيونيه واحده
    سوف يقدمون لايران القرابين من الاصناف الخليجيه
    وسوف يقدموا لها انفتاح على العالم باسره
    وسوف ييقوموا بتوظيف كم عامل خدما من اسر مملكات الخليج الحاكمه في لايران كما كانوا في عهد الشاه
    فقط على ان لا تؤذي الصهاينه
    وان يكون ردها مقبول
    ولكن هل سوف تقبل ايران بذالك
    سوف يعلم ترامب والنتن انها لم تكن مغامره ولا مقامره ولكنها الانتحار بكليته
    إما ان نضرب ونجعل انتقامنا عبره دون أي ردة فعل واما نقطة خلف هذه الدوله الارهابيه المزعومه
    انهم يعرفون جيدا منذ زمن طويييل كيف يشدون وثاق الشاة ويجزوا صوفها واذا ارادوا اكلها اكلوها

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here