إيران تهدد بالخطوة الثالثة لخفض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي اذا لم تنفذ الاطراف الاخرى التزاماتها

طهران ـ (د ب ا)- هدد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بأن بلاده ستنفذ الخطوة الثالثة لخفض التزاماتها في اطار الاتفاق النووي في الظروف الراهنة.

وقال ظريف في تصريح له اليوم السبت،اوردته وكالة أنباء فارس الإيرانية، إن جميع الدول الأعضاء في اللجنة المشتركة للاتفاق النووي اجمعت على أن امريكا هي السبب وراء كل التوترات وأن مطالب إيران واضحة ومحددة منذ البداية ولا تتوقع شيئا يتجاوز الاتفاق.

واضاف” لقد قلنا بانه لو لم ينفذ الاتفاق النووي بصورة كامل،ة سنقوم نحن ايضا بتنفيذه بتلك الصورة الناقصة وبطبيعة الحال فان جميع اجراءاتنا تاتي في إطار الاتفاق النووي”.

وأشار إلى طلب بعض الدول الاعضاء في مجموعة “1+4” لعدم تنفيذ الخطوة الثالثة لخفض التزامات الاتفاق النووي من جانب إيران وقال، ان هذا الموضوع هو من صلاحيات الجمهورية الاسلامية لتتخذ القرار بشأنه ومن المؤكد انه لو لم تنفذ الاطراف الاخرى التزاماتها في اطار الاتفاق النووي فسيتم اتخاذ هذه الخطوة (الثالثة) في سياق الاجراءات السابقة.

كانت إيران قد أتخذت خطوتين لخفض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي المبرم عام 2015وذلك ردا على انسحاب الولايات المتحدة منه وفرض عقوبات على طهران.

وهاتان الخطوتان هما زيادة تخصيب اليورانيوم عن النسبة المحددة وهى 67ر3%وزيادة المخزون من اليورانيوم منخفض التخصيب عن الكمية المقررة وهى 300كيلوجرام.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. اتذكر ان الرئيس الامريكي كارتر قال حين انتصرت الثورة الاسلامية الايرانية انه بدأ يقرأ عن الشيعة لمعرفة كيف اسقطوا نظاما قويا حليفا لأمريكا هو نظام الشاه. كما اتذكر ان المرحوم محمد حسنين هيكل كتب مقالا أزرى به على المخابرات الامريكية لانها لا تفهم الشيعة. و في كتاب الدكتور عبدالله النفيسي (دور الشيعة في تاريخ العراق الحديث) ما يوضح تجذر وطنيتهم و صلابتهم و إتبّاع علمائهم.. و لم تنهزم اسرائيل امام العرب منذ تأسيسها على يد الصهيونية العالمية و الاستعمار الغربي إلا امام الشيعة في لبنان و كانت تنام رغداً حتى ظهر البعبع الشيعي الايراني. انهم يفعلون ما يقولون على العالم ان يفهم الان اما ان يسمح للإيرانيين بالحياة أو يموت هو ايضاً. و علينا ان نجد سبل الوحدة مع اخوتنا هؤلاء بدل الخضوع لأعدائنا الصهاينة و من سرقوا وطننا فلسطين.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here