إيران تسمح بتفتيش إحدى منشآتها النووية “طواعية”

66666666666666666666666666

أحمد دورسون/ الأناضول

أوضح ممثل إيران الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية السفير “رضا نجفي”، أن بلاده قررت طواعية، السماح للمفتشين الدوليين، بإجراء عمليات تفتيش في منشأة “مريوان”، غربي إيران.
جاء ذلك في خبر نقله تلفزيون “برس تي في” الحكومي الإيراني، الناطق بالإنكليزية. ولفت الخبر إلى أن التقرير الصادر عن الوكالة عام 2011، والذي اتهم إيران بإجراء تجارب باستخدام مواد متفجرة في تلك المنشأة، كان عبارة عن مزاعم “لا أساس لها من الصحّة”. متهماً “بلدان معينة” بتزويد الوكالة الدولية بمعلومات “غير صحيحة وملفّقة”.
من جهته، لفت مدير مجلس إدارة الوكالة الدولية للطاقة الذرية “يوكيا أمانو”، خلال اجتماع عقد أمس الخميس، بمكتب الأمم المتحدة في جنيف، أن إيران لا تقدم للوكالة التعاون المرجو. داعياً إيران إلى زيادة حجم تعاونها مع الوكالة وتأمين وصول المفتشين إلى المعلومات والوثائق وأماكن العمل، في الوقت المناسب.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. التفتيش يجب أن يشمل كل المحطات النووية الإيرانية ، بما فيها خاصة، محطة ” أراك “…
    أقول هذا رغما عني .لأني أريد أن يكون سلاح ردع نووي ، لدولة إسلامية .لكن بشرط أن لا تستخدمه في حماية المستبدين ، (….).
    مع الأسف ، الدول العربية الثريية ، نائمة ” نوويا “.وعهود أمريكا بالدفاع عنها ،ّ نوويا ،غير موثوق بها .
    تقول حكمة فرنسية :
    ..” Un tiens ,vaut mieux que deux tu l’auras”.
    أعتقد أنها قيلت لأول مرة، خلال توزيع على دول أوروبا ، ما نصّ عليه من مساعدات ، Plan MARSHALL ، لإنقادها من دمار الحرب الكونية الثانية…

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here