إيداع وزير الصناعة الجزائري السابق الحبس المؤقت بتهمة تبديد أموال عمومية

الجزائر ـ “رأي اليوم ” ـ ربيعة خريس:

أمرت المحكمة العليا بالجزائر ( أعلى هيئة قضائية )، اليوم الأحد، بحبس يوسف يوسفي رئيس الوزراء والوزير الأسبق، بالسجن المؤقت في منطقة الحراش بتهم فساد.

ومثل يوسف يوسفي أمام المستشار المحقق لدى أعلى هيئة قضائية بالجزائر، منذ الساعات الأولى من صبيحة اليوم الأحد، والذي وجه إليه تُهما مرتبطة بالفساد أبرزها ” سوء استغلال المنصب الحكومي، وتبديد المال العام، وتعارض المصالح ومنح امتيازات غير مشروعة وغير مستحقة لرجال أعمال على غرار رجل الأعمال محي الدين طحكوت وحسان عرباوي ورجل الأعمال الجزائري مراد عولمي.

ويُعتبر يوسف يوسفي، ثالث رئيس وزراء جزائري أسبق يودع السجن بتهم فساد متعددة منذ استقالة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة بعد كل من أحمد أويحي وعبد المالك سلال في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ القضاء.

وكانت المحكمة العليا، قد استجوبت يوسف يوسفي قبل أيام لورود اسمه في قضايا فساد لها علاقة بمصانع تجميع السيارات الأجنبية بالجزائر، جرت أكثر من 9 وزراء سابقين وحاليين إلى أروقة العدالة الجزائرية بتهم منح منافع غير مستحقة وإساءة استغلال الوظيفة وابرام صفقات عمومية خارج القانون.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here