إهانة الإدارة الأمريكيّة للدّبلوماسيين ومنع بعضهم من الدّخول للمُشاركة في جلَسات الأمم المتحدة وقاحة يجب أن تتوقّف فورًا.. وزير خارجيّة عربي جرى تفتيشه عارِيًا بمطار نيويورك.. وآخرون حجبت عنهم تأشيرات الدّخول.. نَضُم صوتنا للمُحتجّين على هذه المُمارسات الاستفزازيّة

من حقّ الدولة الروسيّة أن تدعو إلى اجتماعٍ طارئٍ لمُناقشة موضوع تلاعُب وتحكّم الإدارة الأمريكيّة بمنح التّأشيرات للدّبلوماسيين والمَسؤولين الأجانب المُتوجّهين إلى مقرّ الأمم المتحدة في نيويورك، لأنّ مُمارسات هذهِ الإدارة في حجب التّأشيرات عن مُمثّلي الدول التي ليست على علاقةٍ جيّدةٍ مع الولايات المتحدة وصلت إلى مُستوياتٍ مُهينة يجب عدم السّكوت عليها، وبِما يتعارض مع مِيثاق المنظّمة الدوليّة ونُصوصه في هذا الإطار.

المُتحدّثون باسم الأمم المتحدة أعربوا عن استِيائهم أكثَر من مرّةٍ من رفض الحُكومة الأمريكيّة تأشيرات دُخول للعديد من رؤساء الوفود والدبلوماسيين، وكان آخر هؤلاء رئيس الوفد الروسيّ إلى جلسة نزع السّلاح المُقرّر انعِقادها الأُسبوع المُقبل في مقرّ المنظّمة في نيويورك، الأمر الذي تسبّب في تأجيل اجتماع هذه اللّجنة لمُدّة عشر أيّام.

إنّها قمّة الوقاحة أن تتلاعب الإدارة الأمريكيّة بمِثل هذا الحق الذي يكفَله ميثاق المنظّمة الدوليّة الذي وقّعت عليه الحُكومة الأمريكيّة والتزمت باحتِرام بُنوده في هذا الإطار، الأمر الذي يُؤكّد مُجدَّدًا أنّ أمريكا دولة لا تحترم العُهود والمواثيق، وتتنكّر لالتِزاماتها التي وقّعت عليها، وكان آخِرُها الانسِحاب من الاتّفاق النوويّ الإيرانيّ.

الوقاحة الأمريكيّة لا تقتصر على التّلاعب بتأشيرات الدّخول مَنْحَها للبعض وحَجْبَها عن البعض الآخر من مُمثّلي الدول، وإنّما إلى تعريض هؤلاء إلى إجراءاتِ تفتيشٍ مُهينةٍ في مطار نيويورك عند وصولهم للمُشاركة في اجتماعات المنظّمة الدوليّة ومُنظّماتها المُتخصّصة.

وزير خارجيّة عربي اسمر البشرة جرى توقيفه في مطار نيويورك وتفتيشه ذاتيًّا، بِما في ذلك نزع ملابسه بالكامل رغم أنّه كان يحمل جواز سفر دبلوماسيًّا ويرأس وفد بلاده لحُضور اجتماع الجمعيّة العامّة للأُمم المتحدة، وعاد من المطار غاضبًا ولم يَعُد إلى نيويورك إلا بعد اعتذار رسميّ من السيّدة كونداليزا رايس، وزيرة الخارجيّة الامريكيّة في حينها.

لا يُمكِن أن ننسى في هذه العُجالة الإهانات التي يتعرّض لها العديد من الزّائرين العرب للولايات المتحدة، بل إنّ هذه الإجراءات المُهينِة لا يسلم منها مُواطنون أمريكيّون من أصولٍ عربيّة أو يُدينون بالدّيانة الإسلاميّة، وهذا ليس غريبًا على حُكومة منَعت مُواطِني خمس دول مُسلمة من دُخول أراضيها بحُجّة أنّ هذه الدّول تُشَكِّل خطرًا إرهابيًّا على الولايات المتحدة أكبر دولة إرهابيّة في العالم، وأيادي حُكّامها مُلطّخةٌ بدِماء أكثر من مِليونيّ عِراقي على الأقل، ناهِيك عن ليبيا وسورية والقائِمة طويلة.

كان مدعاةً للسّخرية أن تمنع الإدارة الأمريكيّة السيّد محمد جواد ظريف، وزير خارجيّة إيران، من المُشاركة في جلَسات الجمعيّة العامّة لأنّها وضعت اسمه على قائمة الإرهاب، وهو الأكاديمي الذي لم يذبح دجاجةً في حياته.

هذه الغطرسة الأمريكيّة، يجب أن تتوقّف، وإلا نقل المنظّمة إلى مكانٍ آخَر يحترم ميثاقها، ويتَمتّع بالحِياديّة، ويرتَقِي على أحقاده السياسيّة والعُنصريّة.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

37 تعليقات

  1. صدقت استاذناالقدير عبدالباري امريكا اكبردولةارهابيةبالعالم

  2. العرب يذهبون للامم المتحده للاستجداء ريكررون عبارات القانون الدولي والشرعيه الدوليه. الموضوع وما فيه ان الامم المتحده اداه لواشنطن تستخدمها كما شاءت ولالذات مع دول العالم الثالث. لا استبعد انهم يمنحون الفيزا ويسمحون بالمرور بعد التاكد من “سلامه” كلمات المندوبين قبل القاءها ولا عجب بالتفتيش في المطارات، ولماذا لا بعاملون نظراءهم الاميركان بالمثل ويتوقفون عن التسول؟

  3. والله يا شباب أنا دولة عربية رفضت صعودي للطائرة رغم وجود تأشيرة لانه اصلي فلسطيني ولا أخفيكم اسمها قطر والطيران القطري

  4. من ألمؤكد أن هناك إتفاقا مكتوبا بين ألأمم المتحدة والدولة المضيفة للمقر. ما على الدول إلا بحث هذا الموضوع بجلسه للأمم المتحدة، وإذا رؤوا أن الدولة المضيفة أخلت بالعقد المبرم، ما على ألدول إلا إنذار الدولة المضيفة للكف عن تصرفاتها ألغير لا ئقة وخخصوصا تفتيشها وزير خارجيه عربى عاريا في مطار نيويورك. وإذا لم يحصل مجلس ألأمن على تعهد وإعتذار عما حصل لوزير الخارجية العربى، تعهد بعدم تكراره، فعلى الدول البحث عن مكان آخر لنقل ألأمم المتحدة إليه,

  5. اخر الاخبار
    امريكا بقيادة ترامب المستهتر تهدد حليفهم القريب جدا , سؤل ( كورية الجنوبية ) عليهم ان يدفعون الجزية لكى تستمر امريكا بحمايتهم !
    اجاكم الموت يا حلفاء امريكا هههههههه

  6. الموصوع خطير خطير و للتصدي لجهود العدو الاسرائيلي الحثيثة للتغلغل في افريقيا للهيمنة على افريقيا وحلب ثرواتها واقامة سياسة فصل عنصري كما كان في جنوب افريقيا قدّمت السياسات عدداً من البدائل التي تسعى إلى تحقيق الهدف العام المتمثل في تقديم سياسات تساهم في مواجهة التمدد الإسرائيلي في أفريقيا، واستعادة العلاقات الفلسطينية الأفريقية، وجذب الدعم الأفريقي لصالح فلسطين في المحافل الدولية.
    يقترح التكامل بين البدائل الثلاثة المطروحة، وأهمية تنفيذها بشكلٍ متوازٍ ودفعةً واحدة، ما يُسرّع من التصدي للتغلغل الإسرائيلي في القارة السمراء، وتمتين العلاقات مع دول القارة، إلّا أن البديلين الأول والثالث يعتبران الأقرب والأسهل للتطبيق، كما إنهما يعملان على التشبيك ونشر الرواية الفلسطينية.
    البديل الأول: العمل من خلال منظومات العمل الإقليمية والدولية واستغلال ترؤس فلسطين لمجموعة 77+ الصين
    البديل الثاني: التأثير من خلال القوى الإقليمية في المنطقة والحليفة في القارة مثل مصرو (جنوب أفريقيا، والمغرب العربي، والجزائر) و (تركيا وإيران)
    البديل الثالث: العمل مع الأحزاب السياسية ومنظومات مؤسسات المجتمع المدني الأفريقي . على مصر ان لا تظل على الحياد في سياساتها والعودة الى البناء العربي كذلك الجامعة العربية والا سيتحملوا المسؤولية امام الشعوب و التاريخ الى الابد .

  7. الدوافع الإسرائيلية في أفريقيا
    ترى الدول الأفريقية في إسرائيل وجهة للاستفادة من الخبرات والتقنيات الإسرائيلية في مجالات الأمن والتكنولوجيا والتطوير الزراعي والري والمياه، ومدخلاً لتحسين العلاقة مع الولايات المتحدة . لذلك على ايران و الصين و روسيا ومصر تقديم هذه الخدمات لسحب العدو الاسرائيلي من افريقيا عاجلا .
    الدافع الأمني: فتهدف إلى تطويق الأمن القومي العربي و المصري . الدافع الاقتصادي: وتُعد أفريقيا اقتصاداً صاعداً وسوقاً ضخماً للمنتجات والصادرات الإسرائيلية، إضافة إلى توفر الموارد والمواد الخام المتنوعة التي تحتاجها إسرائيل
    الدافع الإستراتيجي: تعتبر إسرائيل جزيرةً وسط محيطٍ عربي، ما يجعلها تهتم بكسر العزلة المحيطة بها .
    الدور الوظيفي: كان لإسرائيل دور أساسي في خدمة الإستراتيجية والهيمنة الأميركية في أفريقيا . لهذا يجب الدعوة الى مؤتمر افريقي نادي اصدقاء افريقيا في ايران او مصر للتعاون الفاعل و تثبيت التلاحم و التعاون تحضره الدول العربية الوطنية اضافة الى ايران و روسيا و الصين و الهند

  8. المرء حيث يضع نفسه فإذا أعزها علا أمرها وإذا أذلها ذل وهان قدره..!

  9. قلناها قديما ،،العالم عبارة عن شركة لها فروعها، لها هيكلها التنظيمي :
    رئيس هذه الشركة الصهيوامريكي ،، بعضوية الكبار في مجلس ادارتها،،،، وباقيقادة دول العالم مدراء للفروع ،، من يخطئ او يخرج عن الخط يوبخ او يقتل ، والعقوبة تكون حسب متطلبات المرحلة.
    مجلس أمن ، جمعية عمومية ، وأسماء كثيرة كلها مسميات شكلية ،،
    تصريحات مدراء الفروع الرنانة والتي تشتم أمريكا والصهاينة وغيرها من أنواع التصريحات مجرد كذبة وفرقعات للاستهلاك الإعلامي لنبقى نحن قطيع الخراف في شتى اصقاع الأرض مشتتون وغارقون في كل أنواع المآسي التي طمروننا بها ودمروننا في ديننا فأصبحنا مجرد قطعان ماشية مسلوبة الإرادة ، عقولنا في بطوننا وفي فروجنا ،،،
    لذلك جميعهم مجرمون وشركاء في الجريمة،،، وللأسف لا زال قطيعنا هائم ومشتت ،،،،
    يا سادة : انه الإسلام ، القرآن، سنة نبينا عليه افضل الصلاة والتسليم ، هذه هي الأركان ألتي تعيد لنا عزتنا وكرامتنا ،
    والله لا نصر لهم إلا على الشعوب تحت مسميات ومصطلحات كاذبة،،
    لا وفقهم الله ،،،،،

  10. الحل بسيط .. المعاملة بالمثل .. الأمريكي يفتش تفتيشا دقيقا و يعرى دونا عن الباقين في مطارات الدول التي يعامل مواطنوها بهذه الطريقة !

  11. إني لا أكن في هذا العالم الذي يتكون معظمه من الشعوب الجبانة التي ترهب الموت وتحيا ذليلة لعباد لا تؤمن بشيء بل الحياة الدنيا ، وقمة احتقاري تصب علي من يدعي ان لا وجود ليوم الحساب أو لمحاسب ، وإن كان
    ذلك فلن ارضي بالذل وساءموت ولكن قبل موتي ساءدمر الأرض وما عليها وسيموت المذل والمذل انه عالم اسياد وعبيد وهذا عالم ابليس الذي يحكمه واتباعة ، ولكن الساعة قد اقتربت . والحق سيرتد لاصحابة .

  12. نستطيع تسمية هذه التصرفات الأمريكية ما نشاء غطرسة ، قلة احترام ، فوقية ، عدم التقيد بالأصول الدبلوماسية ، وغيرها الكثير ،. هذه التصرفات وهذه المعاملة لا تحدث فقط في الولايات المتحدة بل تحدث في جميع الدول الغربية ،، في مطارات الدول الغربية وبدون تعميم إذا كان شكلك عربي او بشرتك من اللون البني او الأسمر الحلو فالاحتمال كبير جدا ان تتنحى جانبا ويتم تفتيشك وتدقيق أوراقك الثبوتية بالتفصيل وممكن توجيه الأسئلة غير المناسبة لك والتأخير وغير ذلك من المضايقات . لكن يجب علينا ان نعترف اننا لا نعاملهم بالمثل عندما يأتوا الى بلادنا ، بل نعاملهم بالترحاب والاحترام الزائد عن المطلوب . الغربي او الأمريكي لا يطلب منه فيزا عندنا يأتي الى أي دولة عربية وإذا تطلب فيزا فتعطى له في المطار بدون تاخير . بعكس معظم الدول الغربية التي تطلب فيزا مسبقة من سفاراتها للمواطن العربي ولا تعطى له هذه التأشيرة بسهولة !!!! السبب الأهم الذي يجب ان ناخذه بعين الاعتبار انه عندما يسافر العربي الى أي بلد عربي آخر فإنه في الغالب يتعرض لنفس المعاملة الدونية من قبل الأمن وحرس الحدود والجوازات والجمارك . كما قال الاخ الفاضل محمود الطحان احترام الآخرين لك يبدأ باحترام الذات . من لا يحترم نفسه لا يحترمه الآخرين . لذلك علينا إصلاح أنفسنا اولا ثم انتقاد الآخرين . أطيب تحية للجميع

  13. ماجاء في افتتاحية هذا المنبر هو تعبير عن واقع الغطرسه الامريكيه في عهد ترامب وغالبا في عهود الإدارات الجمهوريه هذه حقيقه لا ينكرها احد !!!لكن في المقابل هنالك حقوق انسان تستطيع من خلال القضاء العادل الحصول علي حقوقك طالما كانت حق وليس باطل
    سوف أقوم بمقارنه بسيطه ارجو ان يتقبلها الاخوه الكرام النائبه في الكونجرس الأمريكي الهان عمر ولدت في الصومال عام 1981 وهاجرت الي كينيا ومكثت اربع سنوات في مخيم للاجئين حتي عام 1995 هاجرت الي أمريكا ودرست وتخرجت ودخلت الحياه السياسيه حتي وصلت الي اعلي مايطمح اليه أي امريكي اصلي !!!!
    انا في احدي الدول العربيه التي احببتها جئت اليها قبل عشر سنوات من ميلاد الهان عمر وعملت بجد واجتهاد وكونت شركه وكان حظي السئ مشاركة رجل قانون له مكانته في جهاز الشرطه استولي علي شركتي بالكامل وضاعت حقوقي عند البشر لكن الله انتقم منه بنفس اليوم بمرض اعجزه واعجز الأطباء حول العالم حتي يومنا هذا وشكوت وتظلمت رغم وصول مظلمتي لراس السلطه وللحق فانه انصفني لكن من اوكل لهم انصافي لم ينفذوا شيئا والقصه تطول لكنني ذكرتها لكي يعرف الناس ان من يعيش في أمريكا قانونيا له حقوق كامله ولا احد يجرؤ علي المس بحقوقه !!!
    مهما اختلفنا بان أمريكا هي عدو لنا لكن لو تسائلنا عن السبب سوف تجده ان من لا يحترم نفسه ووطنه فلماذا يطلب من الاخرين احترامه !!!علينا احترام انفسنا قبل ان نطلب من الاخرين احترامنا

  14. الله يرحم معمر القذافي، أترحم عليه و استغفر ربي لإني كنت مغشوش بدعاياة الجزيرة و كذلك العربية و اعلامهم المكثف أنذاك و فرحت في مقتله،
    هو أول من أدرك زيف منشور الامم المتحدة و مزقه أمام مرأي العالم كله و كان و يكون حقه التمزيق

  15. الأمم المتحدة جامعة الدول العربية، الأنظمة العربية، كلها مؤسسات وجدت لتخدم الغرب ومصالحة ومنها انشاء وتثبيت الكيان الصهيوني في فلسطين.

  16. الى الاخ عربي اصيل وافتخر
    بعد التحية
    هؤلاء السذج والغافلون الذين تتحدث عنهم ..هم من يطالبون بنقل مقر الامم المتحدة الى سويسرا ..لانه يغيب عن بالهم .. ان مقر الامم المتحدة البديل في سويسرا انشأه نفس الاشخاص الذين انشأوا مقر الامم المتحدة في نيويورك ..انهم ارباب البنوك العالميين ال روتشيلد .. وال روكفلر.. ومن يدور في فلكهم من ارباب البنوك في اوروربا وفي الولايات المتحدة ..
    او كما يسمون (بالزنانير) خدمة لمصالحهم السياسية والمالية..الحروب العسكرية والاقتصادية لجني الاموال .حتى يفضي الامر في النهاية الى الحكومة العالمية المتحكمة في كل السياسات الاقتصادية العالمية .وليس البنك الدولي .وصندوق النقد الدولي ..الا واجهتين لهذه القوة السياسية المتحكمة في التوجهات السياسة للدول من خلال الابتزاز المالي عبر القروض ..ولدينا امثلة كثيرة في العالم العربي ..في تونس ولبنان ومصر والاردن
    والسودان وحجم تلك القروض التي يتبعها بطبيعة الحال الابتزاز السياسي.

  17. انا من رايي ان ينقل مقر الامم المتحدة الى طهران ..على الاقل طهران قريبة ..ويستطيع الزعماء العرب ان يذهبوا الى طهران مشيا على الاقدام ..حتى يشعروا قليلا بمعاناة الشعوب العربية ومآسيها .

  18. ان لم يتغير سلوك امريكا فى هذا الصدد فعلى الوفود الاجنبيه الامتناع عن الذهاب الى امريكا .

  19. أولا؛ لماذا لا تكون هناك مقاطعة عالمية ممن يدعون ان أمريكا راعية للإرهاب، ولماذا يذهب جواد ظريف الى أمريكا قاتلة بطلهم سليماني، وهو المصنف إرهابي ؟
    ثانيا ؛ احد مقالاتكم السابقة تحدثت عن ان مجلس الشيوخ الأمريكي يريد تكبيل يد ترامب في اتخاذ قراراته منفردا عن الدولة الأمريكية، وقلت حينها ودائما اقولها ان أمريكا بوجود ترامب أو غيره من الرؤساء هي دولة مجرمة وراعية الإرهاب العالمي،
    ثالثا : ان الذين يذهبون إلى اجتماعات الامم المتحدة ومقرها نيويورك مجرمون كامريكا ، لانهم جميعا مختومون بختم الاجرام العالمي الأمريكي ، ومن يطالبون بأن يكون مقر الامم المتحدة خارج أمريكا اما انهم غافلون او انهم ساذجون، فأمريكا لا زالت هي القوة العظمى والوحيدة وتتحكم في كل شيء،، رابعا ؛ جميع هذا العالم المنافق والكاذب ومدعو الوطنية يلبسون العبائة الأمريكية،، وواهم من يعتقد انه يستطيع ان ينتصر على أمريكا،، فلا نصر إلا للمسلمين عندما ينصرون الله فحينها سينصرهم الله ، هكذا كتب الله علينا طريق النصر،، وغير ذلك كلام فارغ وهراء ،،،،

  20. الولايات المتحدة اختزلت الامم المتحدة في ذاتها فهي من اعلنت صفقة القرن وهي من تستقبل او تطرد الديبلوماسيين القادمين للامم المتحدة
    فاذا كانت الامم المتحدة اختزلت العالم في خمسة اعضاء فان الولايات المتحدة اختزلت الجميع في ذاتها

  21. اقولها لكم بصراحه ان الرئيس الامريكي ترمب يفضل قطعه الارض هذه التي بنيت عليها بنايه الامم المتحده المطله على النهر الشرقي من منهاتن لبناء شقق فاخره وبيعها بأسعار خياليه ولا يهمه أمم متحده ولا ما يحزنون ويتطلع لنقل الامم المتحده اىاي مكان اخر والاستفادة من الارض التي بنيت عليها

  22. إثارت حمله من الدول العظمى لنقل الجمعيه الامميه الى دوله حياديه كسويسرا . اقتراح صعب تحقيقه لكنه كفركة اذن .

  23. الإنسحاب من ذلك “الأمم الغير متحدة” افضل بكثير من المهانات.
    ا

  24. العالم الثالث عالم منافق. يجب عدم المشاركة بالجمعية العامه لان كل قرارات الأمم المتحدة هي ضد هذه الدول.. وان كانت تنصفهم بعض الشي فانها لا تطبق

  25. الغرب يتبجح بمبادئ العدل والإخاء وحقوق الإنسان ، ولا أحد يؤمن بها.
    إنه منطق السباع .
    قال الشاعر :
    ودعوى القوي كدعوى السباع
    من الناب والظفر برهانها

  26. عن نفسي لو ماذا حصل لا اسافر الى بلد لا يحترم نفسه ولا الآخرين … يجب نقل المقر الأساسي للمنظمة الى بلد آخر …

  27. يجب المعاملة بالمثل و تفتيش ذاتي لكل موظفي النظام الامريكي الارهابي في كل دول العالم . ثانيا مؤتمرات الامم المتحدة خاصة بالامم المتحدة وليس باراضي النظام الامريكي وعليه يجب منع هذا النظام من هذه الوقاحة والا فليتم نقل الامم المتحدة الى دولة روسيا عاجلا .

  28. I do not agree with any of the comments neither do I blame USA or Trump. I think all the countries and their foreign minister deserve this big time because anyway they did not let any body to respect them because also they do not respect themselves. If they have the least dignity , shame , respect and integrity they would all stand tall and firm that the UN must be moved out of USA to Germany or Switzerland or Austria.BUT, nobody ESPECIALLY Arabs can open his mouth because USA wether TRump or any US leader looks down at them and with lots of contempt because they are protected by USA with the confession of Trump and the cat silence of Arabs. What a shame to be an Arab these days

  29. علينا أن نفرح وأن نستبشر خيرا بمثل هذه المماراسات لأنها مؤشر على نهاية إمبراطورية العم سام.
    والتاريخ ملييء بالأمثلة المشابهة التي تدل على بداية النهاية لهذه القوى المتغطرسة .
    أما الوزير العربي الذي إرتضى لنفسه أن يتم تفتيشه عاريا كان يمكنه الرجوع من حيث أتى فهو لم يكن مدعوا للدخول في باب من أبواب الجنة مع العلم أن حضوره أوغيابه عن موعد الإجتماعات لم يكن ليغير الشيء الكثير.

  30. هاذ التصرف يمثل منتهى الوقاحة. يجب على اكبر عدد من الدول الأعضاء عدم الذهاب الى هذه الاجتماعات حتى تبدو القاعة فارغة حتى يرى العالم ديمقراطية امريكا واحترامها لمعاهداتها. لماذا لا يكون المقر بالتداول خمس سنوات في كل قارة مثلاً بحيث يتاح لبعض الدول ان تكون مقر.

  31. الحل لوحيد لهذه الازمه هي انتقال الأمم المتحدة إلى دوله ثانيه بالقريب العاجل مثل سويسرا أو بلد آخر، ثم يجب اجبار الدولة الثانية على انهم ليس لديهم الحق في منع دخول البعثات الدبلوماسية مهما كان السبب في المستقبل، حين أذن نرى في المستقبل القريب ان آلاف من الأمريكان يصبحون بلا عمل هناك وان مستر ترامب يجب عليه دفع رواتبهم

  32. على دول العالم الطلب بتغيير وتحويل مركزيه هيئه الامم من نيويورك الى جنيف للخلاص من التهديدات الامركيه .

  33. هذه الافعال تؤكد بأن هذه الاداره غير محترمه ولا تقدر الشعوب الاخرى وهذه قمة السقوط وحالها كحال ترامب ويجب نقل كل مؤسسات الامم المتحدة الى جنيف .

  34. قال هذا الكلام القذافي قالو مجنون..
    شفتم الوقاحة..
    على فكره ترامب صديق بوتين…

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here