إنقاذ نحو 300 مهاجر غير شرعي في البحر المتوسط

مدريد- (أ ف ب): أنقذت سفينة “أوبن آرمز” التابعة لمنظمة غير حكومية نحو 300 مهاجر غير شرعي قبالة الساحل الليبي، حسبما أعلن مؤسس المنظمة الإسبانية الجمعة.

وكتب مسؤول في “برواكتيفا اوبن ارمز” في تغريدة أنه “بعد 24 ساعة فقط من وصولنا إلى البحر الأبيض المتوسط، أنقذت السفينة قاربين كانا يشارفان على الغرق على متنهما أكثر من 200 شخص، رجال وحوامل وأطفال”.

وأعلن فيما بعد إنقاذ قارب ثالث “على متنه 29 امرأة وخمسة أطفال و 56 رجلا”.

وقد استأنفت السفينة عملها اواخر تشرين الثاني/ نوفمبر، مع زورقين آخرين في عمليات الانقاذ في البحر المتوسط قبالة ليبيا. كما أعلنت منظمة غير حكومية أخرى ،هي “سي اي” عن ابحار سفينتها ليل الجمعة من ألجزيراس في جنوب أسبانيا، باتجاه شواطئ ليبيا.

وبعض افراد طاقمها ال18 هم متطوعون سابقون في سفينة “اكواريوس” التي تسببت الصيف الماضي في أزمة دبلوماسية بين الدول الأوروبية لكنها اضطرت الى التوقف في نهاية المطاف في مطلع كانون الاول/ ديسمبر الحالي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here