إنفانتينو يقترح إقامة كأس أمم أفريقيا كل 4 أعوام وتأسيس بطولة احترافية جديدة للأندية

الرباط – (د ب أ)- اقترح جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إقامة بطولة كأس أمم أفريقيا كل أربعة أعوام بدلا من إقامتها كل عامين، بالإضافة إلى تأسيس بطولة احترافية تضم 20 من خيرة الأندية القارية لمنافسة البطولات الكبرى العالمية.

وأبدى إنفانتينو، في كلمته خلال ندوة تنمية المنافسات والبنيات التحية في أفريقيا التي نظمها الفيفا بالتعاون مع الاتحاد الافريقي لكرة القدم (كاف) اليوم السبت في مجمع محمد السادس لكرة القدم في مدينة سلا المغربية ، انزعاجه من تراجع مستوى الكرة الأفريقية في السنوات الأخيرة رغم وجود المواهب والشغف والحديث المتكرر عن تطوير الكرة في القارة السمراء.

و عرض برنامجه لتطوير اللعبة في أفريقيا المرتكز على ثلاث نقاط رئيسية تتعلق بالتحكيم والبنيات التحتية والمنافسات، مذكرا بكون الهيئة الدولية رفعت دعمها المالي للقارة إلى 127 مليون دولار بدلا من 27 مليون دولار منذ وصوله إلى رئاستها سنة .2017

ويرتكز برنامج إنفانتينو على الانتقال بالتحكيم إلى مستوى الاحتراف باختيار 20 حكما أفريقيا يتولى الفيفا دفع رواتبهم وتكوينهم وتدريبهم لدرء شبهات الفساد وسعيا للوصول بالتحكيم إلى الاستقلالية عن تأثير القرار السياسي والاقتصادي، والمساهمة في الارتقاء بالبنيات التحتية في القارية بتخصيص مبلغ مليار دولار لبناء ملعب واحد على الأقل بمواصفات عالمية في كل دولة.

واعتبر رئيس الفيفا تطوير المنافسات مفتاح الانتقال بالكرة الافريقية إلى مستوى أفضل يضمن لها تسويقا أكثر ودخلا ماديا أكبر بإقامة كأس أمم أفريقيا كل أربعة أعوام سواء في كانون ثان/يناير أو حزيران/يونيو ورفع عدد المنافسات الخاصة بالفئات السنية لضمان مشاركة أكبر للشباب والتفكير في إنشاء بطولة احترافية تحت أي مسمى تقتصر المنافسة فيها على 20 فريقا يمثلون 15 بلدا أو أكثر وفق مواصفات احترافية تضمن تسويقها عالميا.

واعتبر جياني إنفانتينو هذه الإصلاحات سبيل الارتقاء بالكرة الافريقية والخروج بها من الوضعية الفوضوية التي تعيشها معتبرا أن كرة القدم تشكل الأمل بالنسبة للشباب الافريقي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here