“إمبراير” توقع اتفاقا لبيع أنشطتها التجارية إلى “بوينغ”

برازيليا- (أ ف ب) – وقعت شركة “إمبراير” البرازيلية لصناعة الطيران اتفاقا الخميس لبيع أنشطتها التجارية إلى نظيرتها الأميركية “بوينغ” وحددت 26 شباط/فبراير كتاريخ لعقد اجتماع للمساهمين من أجل إقرار الصفقة.

ورغم التحفظات التي أعرب عنها في البداية، أعلن الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو في وقت سابق هذا الشهر موافقته على الصفقة التي ستؤدي إلى تأسيس كيان مشترك تبلغ قيمته 5,2 مليار دولار.

وتمت خصخصة “إمبراير” عام 1994، لكن الحكومة البرازيلية حافظت على “حصة ذهبية” تمنحها حق النقض في ما يتعلق بالقرارات الاستراتيجية.

ويحتاج الاتفاق إلى إقراره من قبل المنظمين والمساهمين إلى جانب اجراءات أخرى. وفي حال تمت جميع الاجراءات دون تأخير، يتوقع أن تختتم الشركتان المفاوضات بحلول نهاية العام 2019.

وتعد “إمبراير” ثالث أكبر شركة مصنعة للطائرات في العالم المدنية والعسكرية. وقد استثنيت الطائرات العسكرية من الصفقة التي أعلن عنها للمرة الأولى في تموز/يوليو.

وبموجب الاتفاق مع “بوينغ”، ستستحوذ الشركة الأميركية على 80 بالمئة من أنشطة “إمبراير” التجارية المدنية، ما يسمح لها بعرض طائرات تجارية يصل عدد مقاعدها إلى 150.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. خطأ كبير من البرازيل وهنا سوف تسيطر أمريكا على كافة قرارات البيع في المستقبل للشركة وهذا يدل على أن لرئيس البرازيلي الجديد جاير بولسونارو ليس أمين على مستقبل البرازيل الاستراتيجي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here