إمام الحرم المكّي يُكرّر تعليق على مذبحة مسجديّ نيوزيلندا استخدمه منذ 3 سنوات على حادثة الأحساء وكاتب سعودي يسخر.. السديس بالغ في استخدام السّجع الموزون فالحادثة “دهماء وعمياء”.. مُغرّدون يُطالبوه بتبسيط فصاحته لعامّة المُسلمين وآخرون يتحدّثون عن تعليمات عُليا

عمان – “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

كُل الأنظار كانت مُوجّهةً بالطّبع إلى العربيّة السعوديّة، وتحديداً الإسلاميّة منها، إلى ردّة فعلها، بعد الهُجوم الإرهابيّ، الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا، وراح ضحيّته أكثر من 50 قتيلاً، و48 جريحاً، حسب إحصائيّات، قابلة للتزايد، فلا يزال هُناك مُصابين، تحت رحمة خالقهم في العناية المُركّزة.

ويبدو فيما يبدو، أنّ ردّة الفعل السعوديّة، وهي قائدة العالم السنّي بحسب توصيفات نُخبها، لم تكن على القدر الكافي، من الحادث المُروّع الدموي، والإدانة كانت أبرز ما صدر عن عاهلها السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، بين تغريدة، وبرقية، للحاكمة العامّة في نيوزيلندا، وهي خيبة أمل سجّلتها حسابات تويتريّة، كان قد وصفها مُغرّدون سعوديون بالإخوانيّة، وقد حملت عتاباً صريحاً للمملكة، فدانيا المربت غرّدت مُتسائلة عن عاصفة حزم تتحرّك لحماية المسلمين، أما محمد الناظر فقد طالب المملكة التحرّك في مجلس الأمن، كما تفعل في تقديم قرارات بشأن، سورية، واليمن، وغيرها.

الخيبة تجلّت تحديداً، بعد تغريدة مُعادة، لإمام الحرم المكّي، عبد الرحمن السديس، وهي خيبة كان قد سخر منها السعوديون أنفسهم في سياق صُعوبة صياغة التغريدة، أمّا الكاتب السعودي أحمد بن راشد بن سعيد، فقد سخر من استخدام السديس عبارة الإدانة ذاتها، والتي كتبها الأخير يوم حادثة الأحساء العام 2016، وهي العمليّة التي تبنّاها في حينها تنظيم الدولة الإسلاميّة “داعش”.

السديس غرّد قائلاً، ونقلاً عن حساب رئاسة شؤون الحرمين: إن “استهداف المسجدين في نيوزيلندا، جريمة نكراء، في حلقةٍ سوداء، ضمن سلسلة دهماء، من أعمال الإرهاب العمياء، والفتن السحماء”، واتبُعِت التغريدة بوسم رئاسة شؤون الحرمين، وهي ذات التغريدة بالفِعل التي استخدمها لإدانة حادثة الأحساء.

وانتقد الكاتب بن سعيد، إمام المسجد الحرام بقوله، ألم يجد السديس، غير كلمات صدرت عنه قبل ثلاث سنوات، استنكاراً لجريمة وقعت في السعوديّة؟

وكان نشطاء التواصل الاجتماعي، قد سلّطوا سهام نقدهم على إمام الحرم المكّي، بعد تغريدته تلك، واعتبروها سجعاً صعباً، لا يصل إلى عامّة المسلمين، والقصد نقدهم لاستخدام كلمات مثل سحماء، دهماء، وعمياء على ذات الوزن، الصّعب فهمه للعامّة والبُسطاء.

أروى المُغرّدة كتبت: يبدو أن الشيخ لا يحفظ غيرها، أما سعيد الغامدي فقد لمّح إلى أن التعليمات العُليا في السعوديّة تقتضي عدم الإدانة بأكثر من ذلك، وعمر البحري طالب السديس باستخدام بلاغته، وفصاحته، لمُخاطبة المجرم السفّاح الذي نفّذ الجريمة، ويوم جمعة مُبارك، ضد مُصلّين آمنين.

وكانت العربيّة السعوديّة في العُهود السابقة، تتبنّى نهجاً أكثر صرامةً، ضد حملات مُهاجمة المسلمين، وتهجيرهم، وقتلهم، وكانت خطب الجمعة، مليئة بالدعاء على اليهود، والنصارى، وتشتيت شملهم، كما يجري اتهامها بأنها هي من موّلت، وصنعت الحركات الجهاديّة، لمُحاربة الشيوعيّة، والإرهاب الصّليبي، لتمكين الأمّة الإسلاميّة، ورفعتها، وغيرها من مُصطلحات مُتشدّدة، راجت في الثمانينيات، والتسعينيات، قبل أن يأتي عصر الانفتاح، والترفيه.

Print Friendly, PDF & Email

15 تعليقات

  1. تعليقك على الاخطاء النحوية لكاتب المقال (الكاتب المحبوب خالد الجيوسي) يستحق الشكر و التقدير. كتبتُ مراراً عن الاخطاء التي تملأ صحافتنا. انا احب (رأي اليوم) و لو كنت متفرغا لعرضت عليهم مجاناً مراجعة اللغة قبل نشر اي مقال حباً بلغتنا العربية و صونا لها

  2. سذاجه
    ابرياء قتلوا وهو اهتمامه في تصفيط كلمات موزونه

  3. أرى أن الأهم والأكثر إلحاحا، من إدانة المجزرة أو تعليق من قبل شخص ما، مهما كان، شيخ أو رئيس أو … الخ، هو العمل على إزالة الوشم الذي تم إهانة الاسلام به وهو وشم الإرهاب، ولكن متى وكيف، أما متى فكان المفروض حدوثه منذ مدة طويلة، وعلى الأقل منذ الحادي عشر من سبتمبر لأن هذا التاريخ هو الأبرز في موضوع وشم الاسلام بالإرهاب، وأما كيف، فكان المفروض أن تتم محاكمة المتهمين ومعرفة كل التفاصيل عنهم ومن خطط ومول ونفذ ومعاقبة كل من له يد في جريمة العصر هذه، وكل الجرائم الإرهابية، وأن يتم ذلك من خلال محاكم دولية محايدة، ولكننا لم نشهد لا تحقيقات ولا محاكمات وانما أعمال انتقام طالت الناس الآمنين، ونشرت الفوضى، وكان المفروض أن تتولى قيادات العالم الإسلامي كافة، والدول التي اتهم بعض من مواطنيها بالإرهاب خاصة، أن تتولى الدفاع عن وشم الدين بالإرهاب، ولم يكن الأمر مستحيلا، فلدينا كل الكفاءات القانونية والمختصة في كل أنواع الجرائم، وأرجو ألا يتأخر إزالة هذا الوشم أكثر من ذلك والعمل على سن القوانين لتجريمه في كل مكان، مثل قوانين معاداة السامية ” مع الفوارق الكثيرة “، وكما هو الحال في العالم الذي يحترم نفسه.

  4. Oussloub Rakik yandaa lahou al Jaabbiinn @ shameful to comment with such careless hypocrite way !!Essadiss aw esoudeyss …la fayedaa .,.never Everest …

  5. المحترم خالد
    الرجاء الانتباه الى الاخطاء النحوية في مقالاتك
    كقولك :(( امام الحرم المكي يكرر تعليق )) الصحيح يكرر تعليقا
    وقولك : (( فلا يزال هُناك مُصابين، تحت رحمة خالقهم في العناية المُركّزة.)) الصحيح : فلا يزال هناك مصابون لانها اسم لايزال فوجب ان تكون مرفوعة
    فهذه هي اللغة التي حفظت لنا هذا الدين
    هل هو عصر الانفتاح والترفيه حتى في اللغة .

  6. اعجب لهذا النفاق والتباهي على دماء المسلمين! يقف بين يدي ربه خاشعا باكيا مستنكرا التطرف وقتل الأبرياء في نيوزيلاند بينما لو فتح نافذته لسمع قصف تحالف عاصفه الحزم يقصف المدارس والمستشفيات ومساكن المدنيين الأبرياء في اليمن نعم لسمع أطفال اليمن يءنون تحت الركام. اعجب له يسمع الأخبار في نصف الكره الأرضي الاخر والتي حدثت بالأمس وهي مستنكرا باشد العبارات ولا يسمع الأخبار من حدود بلاده الجنوبية والتي تحل في عامها الخامس. . لماذا لا يقول كلمه حق في وجه حاكم جاءر ؟لماذا لا يقول لولي أمره كفاك ظلما وتآمراً على الامه والدين وكفاك تزلفا لآعداء الامه والدين حتى وان كانوا بيبي وكوشنر والعم ترامب.

  7. في كثير من الدول الاسلاميه يتم بين الفينة والأخرى الاعتداء على المساجد وقتل مئات المصلين من قبل مسلمين خذ الباكستان مثلا او حتى في السعوديه والكعبه المشرفة قد هدمت عدة مرات ، مرات بالمنجنيق ومرات أخرى بالمدافع والطيران من قبل جنود مسلمين واحيانا بمساعدة جنود فرنسيين ولا ننسى أن الفاروق عمر والامام علي قتلا في المساجد من قبل مسلمين ايضا..

  8. اللهم احفظ بلادنا وكل بلاد العرب والمسلمين من احفاد ابي جهل قتلة اطفال اليمن يارب ابعد عنا شرهم

  9. ياريت السعودية تحمي المسلمين وتدافع عنهم بقدر الأموال التي تجنيها من الحج والعمرة والتي تبلغ المليارات
    ياريت تدافع السعودية عن المسلمين مثلما تدافع اسرائيل عن اليهود
    للأسف السعودية واسرائيل كلاهما يدافع عن اليهود ☹️☹️

  10. لا يوجد هناك أي صعوبة في كلام السديس ولا يخرج عن نطاق العاميه الفصحى وزركشه بالسجع انه تصنع اكثر منه فصاحة في لسان قائله
    لا يوجد هناك فصاحة ولا بلاغة ولا صعوبه في الفهم او معضله في ما يريد الوصول اليه باستخدامه السجع الممل
    انما هو قائل يستدين الكلام من كتب قرأئها وخطب سمعها وليست لسان حاله او قومه او بيئته او دولته او جامعاته اومدارسه
    لهذا تجد فيها ركاكة المتصنع في الكلام لتحط بالكلمات الفصيحه الى مصاف الهجه العاميه الفصحى

  11. طيب ومارأيك في قتل وتقطيع خاشفجي بأمر من ولي امرك ياشيخ ؟

  12. هجوم ارهابي على المساجد في اوروبا وامريكا وكندا وأستراليا وهجوم ارهابي على الكنائس في مصر وفِي العراق وفِي سورية
    يعني ما في مكان آمن الان الا دويلات الخليج واسرائيل يامحاسن الصدف ياعالم

  13. ياشيخ هناك في القدس المحتلة ايضا يعتدي قطعان المستوطنيين العنصريين الغزاة على المصلين العرب والمسلمين ياشيخ الحرم المكي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here