إطلاق سراح ناشط في الحراك الشعبي في الجزائر بسبب رفعه الراية الأمازيغية

الجزائر ـ “رأي اليوم” ـ  ربيعة خريس:

أطلق القضاء الجزائري، اليوم الخميس، صراح الناشط ” نذير لفتيسي”، والذي تم اعتقاله بسبب رفعه الراية الأمازيغية في تظاهرات الحراك الشعبي منذُ شهر تقريبا.

وأصدرت محكمة عنابة (شرقي العاصمة الجزائر)، ببراءة الناشط والإفراج عنه، رغُم أن وكيل الجمهورية طلب في وقت سابق تسليط عٌقوبة عشرة سنوات في حق الناشط بتهمة إهانة الراية الوطنية.

وأوقفت مصالح الأمن الجزائري، مُنذُ 21 يونيو / حزيران الماضي، عشرات المشُاركين في الحراك الجزائري بسبب رفعهم رايات أمازيغية في المسيرات وذلك بعد إعلان قيادة الجيش منع رفع أي راية عدا راية العلم الوطني.

وهذه هي المرة الثانية التي تطلق فيها السلطات القضائية سراح ناشطين في الحراك تم توقيفهم بسبب رفع الراية الأمازيغية، بعد الإفراج عن اثنين من طرف محكمة الشلف غربي الجزائر، صدرت بحقهما عقوبة شهرين سجنا غير نافذ.

ويرى مراقبون أن الشروع في إطلاق سراح من تم توقيفهم في مسيرات الحراك، هي بداية تنفيذ بعض إجراءات التهدئة لإنجاح الحوار الوطني الذي شرعت فيه هيئة الحوار بقيادة كريم يونس أمس الأربعاء.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. الجيش و الشعب خاوة خاوة
    دولة مدنية ماشي عسكرية

    الجيش و الشعب خاوة خاوة
    دولة مدنية ماشي عسكرية

    الجيش و الشعب خاوة خاوة
    دولة مدنية ماشي عسكرية

  2. للجزائر علمها و للأمازيغ علمهم الخاص الذي يمثل كلّ أمازيغ العالم سواء كانوا مسلمين أو مسيحيين أو يهود أو لادينيين. الفرق هو أنّ البعض مازال يقحم خزعبلات المؤامرة و الفتنة و اللاهوت في أمر ثقافي خالص.
    مشكلة الجزائر و باقي الدول المتخلّفة ديموقراطيّة هي أنّها تحكمها أنظمة قمعية لا تقبل الإختلاف. فأمازيغ جزر الكناري يرفعون راية الأمازيغ بكل حريّة تامة و لا أحد يقحم خزعبلات المؤامرة و الفتنة و اللاهوت

  3. عنابة شرق الجزائر و قريبة للحدود التونسية و ليست (شرقي العاصمة الجزائر) لتوضيح و المعرفة

  4. هناك علم واحد فقط للجزاءر – العروبة والإسلام … أما الآخر فهو للتفرقة والعصبية والعنصرية والعرقية الزاءفة … اتركوها ف إنها نتنة!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here