إطلاق سراح خمسة بحارة تونسيين محتجزين لدى السلطات الليبية

7ipj

تونس/ عادل الثابتي/ الأناضول: أعلنت وزارة الشؤون الخارجية التونسية، الأربعاء، إطلاق سراح خمسة بحارة تونسيين كانوا محتجزين لدى وحدات خفر السواحل الليبية.

جاء ذلك في بيان للخارجية التونسية حصلت الأناضول على نسخة منه.

وأشار البيان إلى أن البحارة الخمسة كانوا على متن قارب صيد تونسي يحمل اسم “جليطي” احتجزته قوات خفر السواحل الليبية (تتبع حكومة الوفاق الوطني)، الجمعة الماضية، عندما كان في “رحلة صيد على مستوى الحد البحري التونسي- الليبي”.

وبيّن أن إطلاق سراحهم جاء بعد الاتصالات المكثفة التي أجرتها وزارة الشؤون الخارجية، مع السلطات الليبية.

ولم يوضح البيان ما إذا كان القارب اخترق المياه الإقليمية لليبيا أم لا، غير أن سلطات طرابلس عادة ما تتهم قوارب الصيد التونسية بتخطي المياه الإقليمية.

وفي فبراير/ شباط الماضي، أطلقت البحرية التونسية النار في الهواء لاستعادة 3 قوارب صيد تونسية حاول زورق ليبي احتجازهم، بحسب الوكالة الرسمية التونسية للأنباء.

وفي ديسمبر/ كانون الأول 2016، تم الإفراج عن 54 بحاراً تونسيا في مدينة زوارة (غربي ليبيا)، بعد احتجازهم لنحو شهر.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here