إضراب شامل يعم البلدات العربية في منطقة الـ 48 احتجاجا على استشهاد شاب في بلدة كفر كنا

ejercito isreeli impide el rezo en al qudas rai

علاء الريماوي/ الأناضول

عم إضراب شامل كافة البلدات العربية في منطقة الـ 48 الأحد؛ احتجاجا على استشهاد شاب عربي في بلدة كفر كنا شمالي منطقة الـ 48 أمس.

وأفاد شهود عيان للأناضول بأن المدن العربية من الشمال إلى الجنوب تشهد إضرابا شاملا احتجاجا على قتل الشاب أمس على يد الشرطة الإسرائيلية، وذلك تلبية لدعوة لجنة المتابعة العربية (أعلى هيئة ممثلة للمواطنين العرب في في منطقة الـ 48 حيث تمثل جميع الطيف السياسي).

وأضافوا أن حركة السيارات منذ صباح اليوم متوقفة بالعموم، فيما أغلقت المدارس العربية والمحال التجارية والمصانع أبوابها.

وكانت اللجنة قد دعت أمس إلى إضراب عام يشمل السلطات المحلية العربية والمدارس والمؤسسات في المدن والقرى العربية والمحال التجارية.

وشهدت كفر كنا الليلة الماضية مواجهات مع الشرطة الإسرائيلية، وجاء في بيان للشرطة الإسرائيلية أن قواتها رفعت جاهزيتها إلى الدرجة العليا؛ خشية انتشار المواجهات إلى المدن العربية.

وحملت الحركة الإسلامية في إسرائيل، الشرطة الإسرائيلية مسؤولية قتل الشاب الفلسطينيي.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قالت في تغريدة على حسابها الرسمي في (تويتر) انه” في ساعات الليل  في كفر كنا، حاول شاب، 22 عاما، مهاجمة أفراد شرطة بسكين بعد أن أتوا لاعتقال شاب آخر”.

وأضافت “أطلق أفراد الشرطة النار في الهواء وبعد أن تعرضت حياتهم للخطر أطلقوا النار على المشتبه”.

لكن مجاهد عواودة، رئيس مجلس محلي كفر كنا، قال في اتصال هاتفي مع “الأناضول” إن الأحداث بدأت عندما “وصلت دورية للشرطة الإسرائيلية في ساعات الليل لاعتقال أحد المواطنين وقد تواجد هناك الشاب خير الدين حمدان ، ووقع جدال مع الشرطة التي أطلقت النار عليه من مسافة متر واحد وأردوه قتيلا”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here