إصابة عدد من المعتقلين الفلسطينيين في سجن إسرائيلي

رام الله-الأناضول-قال نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، الثلاثاء، إن عددا من المعتقلين الفلسطينيين في سجن عوفر الإسرائيلي، غربي مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة، أصيبوا خلال عملية “قمع” نفذتها قوات خاصة إسرائيلية، يوم الإثنين.

وأشار النادي إلى أنه لم يعرف بعد طبيعة الإصابات، وأنه جرى تحويل أربعة معتقلين للتحقيق، فيما نقل 38 معتقلا لسجون ريمون، والنقب، ونفحة وأيلون، جنوبي إسرائيل.

ويقبع في سجن عوفر، نحو ألف معتقل فلسطيني بينهم أطفال، بحسب نادي الأسير.

والإثنين، أصيب حارس سجن إسرائيلي، بجروح طفيفة، إثر قيام معتقل فلسطيني، بطعنه في سجن “عوفر”، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرنوت” على موقعها الإلكتروني، إن معتقلا، ينتمي لحركة “حماس”، (لم تكشف عن هويته)، هاجم الحارس، عند قرابة الساعة التاسعة صباحًا بالتوقيت المحلي، وأصابه بجروح طفيفة في الرقبة، حيث أحيل للمستشفى لتلقي العلاج.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here