إصابات في اقتحام الشرطة الإسرائيلية للمسجد الأقصى فجرا

القدس- الأناضول-اقتحمت الشرطة الإسرائيلية، فجر الجمعة، باحات المسجد الأقصى واعتدت على مصلين.

وقال شهود عيان للأناضول، إن قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية اقتحمت المسجد واعتدت بالضرب على مصلين، ولاحقتهم حتى الأبواب.

وأضاف الشهود أن اعتداء عناصر الشرطة أدى إلى إصابات تمت معالجتها ميدانيا.

وأدى آلاف الفلسطينيين صلاة الفجر في المسجد الأقصى، لتأكيد تمسكهم به، ورفضهم استمرار الاقتحامات الإسرائيلية له.

ومع انتهاء الصلاة، خرج المصلون وهم يرددون “الله أكبر”، قبل أن تقتحم قوات كبيرة من الشرطة المسجد.

وقالت الشرطة الإسرائيلية، في بيان، “مع انتهاء الصلوات في الحرم القدسي، قام مئات المصلين بمسيرة احتجاجية، رددوا خلالها نداءات قومية، وانتهكوا النظام في المكان”.

وأضافت “قامت قوات الشرطة بفض المخلين بالنظام في الحرم القدسي”.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here