إسرائيل تهدد بضرب قواعد حزب الله ولو على حساب أرواح المدنيين

nasrallah-9944

 

الناصرة ـ “راي اليوم”:

اتهمت إسرائيل جماعة حزب الله اللبنانية يوم الأربعاء بإقامة “آلاف” القواعد في مبان سكنية وقالت إنها ستدمر هذه القواعد في أي صراع في المستقبل حتى لو كان ذلك على حساب أرواح المدنيين.

وجاء هذا التهديد الصريح على غير العادة على لسان قائد القوات الجوية الميجر جنرال عمير ايشيل ويمثل فيما يبدو حلقة في مساعي المسؤولين الإسرائيليين لتهيئة الرأي العام العالمي لوقوع خسائر كبيرة في صفوف المدنيين في أي مواجهة جديدة مع حزب الله في لبنان.

وتقول إسرائيل إن إيران وسوريا أرسلتا صواريخ مطورة إلى حزب الله الذي خاض حربا مع الجيش الإسرائيلي عام 2006 في لبنان.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. متى كانت اسرائيل تحتاج الى الحجج لضرب المدنيين وقتل الابرياء ولكن نقول لهم ان زمن الهوان قد مضى وان في البلدان العربية قيادات وشعوب لا ترضى بالذل والهوان كما ترضى به حلفاء اسرائيل في المنطقة كالسعودية وقطر وعندما تفكر اسرائيل بالاعتداء على حزب الله مرة اخرى فان اسرائيل ستكون قد قطعت مشوارا كبيرا في نهايتها .

  2. ***** صورة وعباره قالها سماحته *****
    سماحة الامين العام للأمة قل ما يقول وكثر ما فعل وما يفعل. في هذه الطلة البهية لسماحته إن لم أكن مخطئآ يقول:
    بيهددوا -ويعني الصهاينة- بضرب البنى التحتية والمدنيين في لبنان. أقول لهم ويحرك -سلمت يده- اليسرى واصابعه الخمسه ( كمن صاروخ بنضرب محطة الكهربا شمال فلسطين . معلش نحنا بلبنان متعودين بلا كهربا). إنشغلت الاستخبارات الصهيونية واذنابها العالمية لمعرفة إشارة سماحته بيده اليسرى؟! هل خمسة صواريخ أم خمسين أم خمسة ألاف…….؟ ونسوا أن كل صهيوني جاء لفلسطين وسمع تصريح سماحته. يحرص على حمل تذكرة سفر جوية مع تأكيد الحجز في جيبه إلى البلد التي جاء منها. اللبناني فقط بيرد الزيارة لاخيه السوري عالصيفية وبيرجع للبنان. ولا تهون الشقيقة الاسلامية إيران. إن أرض الرباط قد بارك الله فيها وبالمؤمنين من رجالها.قال تعالى: ولا تهنوا ولا تحزنوا فأنتم الاعلون إن كنتم صادقين……(ص). ومن أصدق من الله قولآ….
    د.خليل كتانة-قائدكتائب مثقفي الشعراوية-فلسطين. [email protected]

  3. Despite the Lebanese and international supports ,Israel will never dare to attack Hezbollah again, they tried and always failed carrying tremendous losses and destructive moral, but, fore sure will try to destroy Hezbollah by sectarian wars, which one of them is in progress in these days. Remember that Israel will get very bad things as a reflection on it’s hidden dirty destructive interference in the Syrian crisis

  4. إلى السيد غانم في تعليقه السابق
    من حقك أن يكون لك رأي مخالف في الأحداث الجارية في سوريا ، ولكن هذا لا يلغي الإنجازات العظيمة التي قام بها من تنكَّر له البعض أخيراً وهي الإنجازات التي عجز عنها الآخرون وكنا قد اعترفنا واعترفتم لهم بها من قبل.

  5. متي كانت اسرائيل تهتم بالأرواح العربية. مجزرة قانا و الاف المجازر قبلها و بعدها خير شاهد علي سفك الدم العربي بالسيف الصهيوني ر الصمت العربي الرسمي.

  6. يا كـــذبة، قلتم انكم حطمتم الصواريخ المتقدمه السـوريه والتي كــانت في طريقها الا ابطال المقاومة في لبنــان بغاراتكــم الجــوية!! يا ممثلين هوليــوود مابقى لكم من هجوم وقوة هجوم فقط في الصحافه والاعلام الان. إســــــود ونمـــور التصريحات والندوات التلفزيونيه. ابطال المقاومه في انتضاركم وخاصتا شباب جيل صبرا وشتيلا. ان مدنكم ومدارسكم ومستشفياتكم وبنايات اعمالكم كـــلها اهداف عســـكريه، لان كــلكم مجنـــدين ولا فيــــكم مدنــي واحــد. فاهلا بالشهـــادة والله اننا نــعد الثواني لمقابــلتكم وسوف نكون في الداخل هذه المره.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here