إسرائيل تنقل ملكية كنيسة في القدس لموسكو مقابل عفو عن سجينة- (صور)

زين خليل/ الأناضول: كشفت صحيفة عبرية، الأربعاء، عن وثيقة قالت إن إسرائيل منحت بموجبها ملكية كنيسة بالقدس إلى روسيا، في إطار صفقة لإطلاق سراح إسرائيلية مسجونة في موسكو منذ أكتوبر 2019.

وقالت صحيفة “معاريف”، إنها حصلت على وثيقة رسمية صدرت أواخر العام الماضي، تؤكد أن إسرائيل استجابت لطلب روسي بالحصول على ملكية “ساحة ألكسندر” بالبلدة القديمة في القدس المحتلة.

وأوضحت الصحيفة أن الأرض التي بنيت عليها الساحة تضم كنيسة ألكسندر نيفسكي، ومباني أخرى تعرف جميعها باسم ساحة ألكسندر.

وتم بيع أرض الساحة عام 1859 لحكومة القيصر الروسي ألكسندر الثالث، وفق المصدر نفسه.

وأوضحت أن النزاع حول ملكية الساحة بدأ بعد الثورة الشيوعية في روسيا عام 1917. ومنذ ذلك الحين، ادعت منظمتان لهما أسماء متقاربة ملكية المجمع.

وبحسب الصحيفة، يدور الصراع على ملكية الساحة بين “الجمعية الفلسطينية القيصرية الأرثوذكسية التاريخية”، وهي تدير المكان حاليا، ويترأسها مواطن ألماني له جذور يهودية باسم نيكولاي جوفمان فورونتسو.

فيما الطرف الثاني للنزاع هو “الجمعية الفلسطينية البروسلافية”، المقربة من الكرملين والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وفي 2015، توجه رئيس الوزراء الروسي السابق ميتري ميدفيديف، بطلب رسمي لإنهاء النزاع على ساحة ألكسندر لمصلحة موسكو، إلا أن إسرائيل رفضته آنذاك.

ومؤخرا، دار حديث في تل أبيب عن صفقة محتملة مع روسيا لإطلاق سراح الإسرائيلية “نعما يسسخار”، التي تقضي عقوبة السجن 7.5 أعوام في موسكو، بتهمة حيازة مخدرات.

ومن المتوقع أن يصل بوتين، إسرائيل الخميس، للمشاركة في المنتدى الدولي الذي تعقده الأخيرة حول الهولوكوست، بمشاركة 42 رئيسا ورئيس وزراء وملكا وأميرا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

4 تعليقات

  1. أضيف معلومة تاريخية
    كنيسة القديسة آن التي زارها ماكرون أـمس وحصل له مشاكل مع العساكر الاسرائيلية ترجع الى انشاءها 1138 ميلادية بناها أعضاء الحملة الصليبية الفرنسية
    في فترة كان الهوس الديني المسيحي الكاثوليكي في بداية أوجه وتم رحيل تلك الحمله وتركوا آثاراهم الدينية العنصرية
    تم احتللال فلسطين من قبل الامبراطورية العثانية لفلسطين وكل الدول العربية ما عدا المغرب ,,,
    وكانت الدرة القدس
    تبرع بهذه الكنيسة السلطان عبد المجيد بهذا المكان الذي ربما سيصبح مسمار جحا الفرنسي مستقبلا
    كهدية لأن فرنسا وقفت مع الدولة العثمانية في حربها مع القرم
    يعني يا هناء ليست فقط عصابات الصهاينة من يتبرع فقد سبقتها دولة اسلامية عثمانية
    هل يا ترى الاخوان المسلمون يعلمون بهذه الهدية المقدسية من العثماني الاسلامي الى الفرنسي الكاثوليكي ؟؟؟؟!!!!!!!!!!!

  2. المشكلة ليست في روسيا و لا إسرائيل المشكلة الأساسية سببها من باع الأرض التي بنيت عليها الكنيسة (العصملي اي الدولة العثمانية الفاشلة ) لأن الأرض ليست لها اصلا .و الآن بعض العرب يتغني بالتركي العصملي الجديد و ما يفعله في بلاد العرب و غدا الأجيال القادمة هي التي ستدفع ثمن ذلك مثلما دفعنا نحن ثمن تخاذل أجدادنا امام العمانيين
    و عدم محافظتهم علي أوطانهم من الروسي و التركي و الإسرائيلي.

  3. مااوقحكم ياصهاينة انتم والامريكان والروس وصهاينة العرب معكمً
    هذه ارض عربية فلسطينية وليست ملكا للصهاينة حتى يقومون باهدائها لروسيا !
    ماهذه البلطجة وهذه القرصنة ؟ ترامب يهدي القدس للصهاينة وبدورهم الصهاينة يهدون كنيسة عربية في القدس لروسيا مقابل الإفراج عن تاجرة مخدرات صهيونية
    وكل هذا تحت سمع وبصر عصابة الامم المتحدة وجامعة الدول العبرية
    اين انتم ياجماعة التنسيق الأمني المقدس وماذا تنتظرون بعد ان تمدد وتغول الكيان الصهيوني بسببكمً وبسبب حراستكم للمستوطنات الصهيونية وتوفيركم الأمن والامان لقطعان المستوطنين ؟
    والله ثبت انكم جزء من المؤامرة على قضية فلسطين المحتلة اعدل قضية في التاريخ

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here