إسرائيل تعتقل 3 فلسطينيين بالقدس بينهم رئيس نادي الأسير الفلسطيني بعد اقتحام منزله

القدس / سعيد عموري / الأناضول – اعتقلت قوات إسرائيلية، السبت، 3 فلسطينيين في مدينة القدس المحتلة، بينهم أمين سر حركة فتح في البلدة القديمة.
وأفاد شهود عيان للأناضول، أن القوات اعتقلت أمين سر حركة  فتح ، رئيس  نادي الأسير الفلسطيني  (غير حكومي) ناصر قوس، بعد اقتحام منزله.
كما اعتقلت قوات الاحتلال، الحاج علي عجاج، الذي كان في مقدمة من فتحوا مصلى  باب الرحمة ، الجمعة، بحسب المصادر.
وبحسب مراسل الأناضول، اعتقلت الشرطة الإسرائيلية أيضا، حارس المسجد الأقصى سامر القباني، أثناء خروجه من جهة باب الأسباط، واقتادته للتحقيق.
والجمعة، أدى فلسطينيون الصلاة في مصلى باب الرحمة ، بالناحية الشرقية من المسجد الأقصى، لأول مرة منذ إغلاقه عام 2003.
وأغلقت الشرطة الإسرائيلية المصلى بذريعة وجود مؤسسة غير قانونية فيه، وتجدد أمر الإغلاق سنويا منذ ذلك الحين، إلا أنها أثارت غضب الفلسطينيين مؤخرا بإغلاق بوابة حديدية تؤدي إليه.
وتأتي الخطوة، بحسب فلسطينيين، في إطار مساعي تل أبيب إلى تغيير الوضع القائم، وتقسيم المسجد مكانيا، وإحكام الاحتلال.
وسمي المكان ;باب الرحمة  على اسم إحدى بوابات البلدة القديمة التي تم إغلاقها في عهد صلاح الدين الأيوبي، خشية استخدامه من قبل متسللين، بعد تحريره المدينة من الصليبيين.
وتنتشر داخل السور الخارجي للمسجد العديد من المصليات والساحات والقباب، وغيرها من المرافق الدينية والتعليمية.
ومنذ الاثنين، يواصل فلسطينيون التجمع قبالة باب الرحمة ، وأداء الصلوات في ساحات قريبة منه، وسط اشتباكات من وقت لآخر مع الشرطة الإسرائيلية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here