إسرائيل تعتقل “خلية فلسطينية” بزعم تنفيذ تفجير أدى لمقتل مستوطنة

القدس المحتلة/ سعيد عموري/ الأناضول: أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، مساء السبت، اعتقال “خلية فلسطينية” بزعم تنفيذ تفجير بعبوة ناسفة ضد مستوطنين قرب رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة؛ ما أدى لمقتل مستوطنة وإصابة اثنين آخرين في 23 أغسطس/ آب الماضي.

فيما لم يصدر على الفور تعقيب من “الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين” بشأن ما ورد من مزاعم إسرائيلية.

وحسب بيان لجهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك)، فإن الخلية تابعة لـ”الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين”، ومكونة من أربعة أشخاص، بينهم ثلاثة هم المخططين والمنفذين الرئيسيين للعملية التي وقعت في مدخل مستوطنة “دوليف”.

وقال البيان إن “مسؤول الخلية يدعى سامر العرابيد من حي بطن الهوى في رام الله، وهو خبير في تصنيع المتفجرات وقيادي معروف في الجبهة الشعبية وكان اعتقل عدة مرات سابقًا”.

كما تشمل الخلية قسام شلبي الذي ساعد في إعداد العبوة، ويزن مغامس الذي شارك في عملية التفجير، وكلاهما من رام الله، إلى جانب ناشط آخر في جامعة بيرزيت الفلسطينية (غير حكومية) لم يكشف البيان اسمه أو دوره.

ووفقًا للبيان، فإن الخلية خططت لمزيد من الهجمات منها عملية خطف جنود أو مستوطنين إسرائيليين، بما في ذلك إطلاق النار.

وأشار إلى أن التحقيقات ما زالت جارية مع منفذي العملية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here