إسرائيل تجبر عائلة فلسطينية على هدم منزلها في القدس

القدس/ سعيد عموري/ الأناضول – أجبرت السلطات الإسرائيلية عائلة فلسطينية على هدم منزلًا تملكه، السبت، في مدينة القدس المحتلة.
وأفاد مراسل الأناضول أن القرار صدر بدعوى بناء المنزل المكون من شقتين دون ترخيص، مع التهديد بإجراء الهدم من قبل بلدية الاحتلال وتحميل التكاليف للعائلة.
وفي حديث للأناضول، أشار مراد حشمية ، أحد أبناء العائلة المتضررة، إلى المباشرة بالهدم صباح السبت، وأن إسرائيل أمهلتهم حتى العاشر من ديسمبر/كانون أول الجاري (الإثنين) لإتمامه.
وسعت العائلة إلى الحصول على التراخيص منذ نحو عشرين عامًا، بحسب  حشمية ، وبلغ مجموع الغرامات المالية المترتبة نحو 61 ألف شيكل (أكثر من 16 ألف دولار)، فضلًا عن مصاريف التقاضي.
وصدر القرار النهائي بهدم المنزل، الكائن في منطقة سلوان المحاذية للمسجد الأقصى، في يونيو/حزيران الماضي.

بدورها، قالت هداية حشيمة، زوجة مراد، إن العائلة باتت في أزمة، وأن أسرتين من 14 فردًا لا يملكون حاليًا سوى غرفتين مرخصتين قبل 20 عامًا.

ويقول الفلسطينيون إن إسرائيل تعمل على تهويد القدس لتكريس احتلالها من خلال إجبارهم على التخلي عن ممتلكاتهم والتضييق عليهم اقتصاديًا وفرض ضرائب مرتفعة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. اين العرب،اين المسلمون ،اين قطر وأين تركيا اومايسمي بحماة السنة انه العار.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here