إسرائيل تبدي استعدادها لإعادة فتح معبر القنيطرة مع سوريا

القدس المحتلة- (أ ف ب): ذكر جيش الاحتلال الاسرائيلي أن إسرائيل مستعدة لفتح معبر القنيطرة مع سوريا من جانبها، عقب عودة قوات حفظ السلام الدولية بعد أربع سنوات من انسحابها.

وقال الجيش في وقت متأخر من السبت أن وزير الدفاع افيغدور ليبرمان “سمح بإعادة فتح بوابة الفا في معبر القنيطرة بين إسرائيل وسوريا بما يسمح للأمم المتحدة باستئناف نشاطها عبر المعبر بانتظار أن تعيد سوريا فتحه من جانبها”.

واستأنفت قوات الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك دورياتها في منطقة المعبر في آب/ أغسطس بعد ان انسحبت منها في 2014 عند سيطرة فصائل مسلحة ترتبط بالقاعدة على المنطقة بعد ثلاث سنوات من بدء الحرب السورية.

وعادت القوات الدولية إلى المنطقة بعد أن تمكنت القوات السورية مدعومة من روسيا من استعادة السيطرة على المنطقة القريبة من مرتفعات الجولان وإخراج الفصائل المسلحة من “منطقة خفض التصعيد”.

واحتلت إسرائيل معظم مرتفعات الجولان في حرب 1967 وبعد ذلك ضمتها في خطوة لا يعترف بها المجتمع الدولي.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. أنا تخيلت أن المنطقة ستصبح منطقة عمليات ساخنة بدءا للتحرير، فاذا بها تعود منطقة لحماية وجود العدو الصهيوني في الجولان.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here