احتقان كبير في “السلط” الأردنيّة بعد “هتافات” غير مَسبوقة وقوّات الدَّرك في المَوقع

 راي اليوم- عمان

حذر نشطاء وقادة راي من مدينة السلط الاردنية من تداعيات دخول قوات الدرك إلى المدينة وما يمكنه ان يعكسه من تأزيم بين السلطة وأهالي هذه المدينة التي تقود عمليا حراكات الشارع ضد ارتفاع الاسعار.

ودخلت قوات الدرك للسلط مساء الخميس بعد مسيرة إحتجاجية في وسط المدينة تخللها إطلاق هتافات غير مسبوقة ضد النظام وليس الحكومة فقط.

 ووصف مراقبون هتافات اهل السلط بانها غير مسبوقة من حيث السقف.

 وجمع الحاكم الاداري للمدينة ومعه وزير الداخلية  غالب الزعبي وجهاء السلط محذرا من علو سقف الهتافات.

 وعلمت راي اليوم بان وزير الداخلية طالب الوجهاء بالتدخل ومنع التصعيد وتجاوز القانون.

ويتحدث المعنيون عن حالة إحتقان في الشارع السلطي بعد ظهور مقدمة قوات الدرك التي توجد في جوار المدنية وفي اكثر من مدخل.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. اذا الشعب أراد الحياه فلا بد أن يستجيب القدر
    الحريه لها ثمن ويجب علينا ان نقدم أرواحنا لأجل أبناءنا والأجيال القادمه

  2. لا تحرك الشارع ولا هم يحزنون كل ما في الامر هي لعبة تخطط لها الاجهزة وينفذها الغلابة عن وعي اوعن جهل . ماهو جار في المنطقة اخطر بكثير من الصراع على السلطة.
    البلد كله مهدد في وجوده بل المنطقة باسرها . والناس نيام .

  3. قمة الغرابة ان فقط الأنظمة العربية والتي يغلب عليها الادعاء أنها أنظمة أسلامية واغلب حكامها يدعون انهم من سلالة خير البرية , لا يعتبر المس بالذات الإلهية ولا الاسائة للقران الكريم ولا الاسائه لخير البرية من الأمور المجرمة والتي يمكن ان تستدعي الامر بالزج للقوات المسلحة لمهاجمة الشعب , ولكن يعتقد ان الاعتراض على الدكتاتور العربي او احد صبيانة مهما كان مسماة الوظيفي الشكلي جريمة تستدعي تحرك القوات المسلحة لقمع شعب يدعون ان الدستور الذي يحكوا أستنادا لة يقول ان الشعب شعب حر وان الشعب مصدر السلطات ولكن يعتقل الشعب لو اعترض على العملاء وكبار الفاسدين ومن يمنحوهم الحضانة والحماية من المحاسبة امام المحاكم الشكلية الموجودة للتستر على عفنهم وعمالتهم

  4. لم تعد تنطلي على المواطن في الاردن كذبة ؛ ان الحكومه هي سبب تعاسة المواطن . وغلاء الاسعار من عدم ادارة شؤون الوزارات !!. وأنه اذا أُجريت تعديلات على الحكومه يمكن ان يؤدي الى تحسن الاوضاع !!. وتبين لاحقاٌ كما يبدو ان من كان يقود المظاهرات ، ويختار الشعارات ما هم الا ضباط مخابرات .
    عندما تصل الامور الى لقمة الخبز ، فإنه تتساقط كل الخطوط الحمر .

  5. لا افهم واللي عندو معلومة يفيدني ما هو سبب تحريك الشارع تحديدا في السلط ؟؟؟؟؟؟ ونوعا ما الكرك فهل هناك ايادي او اشخاص يتصدرون التحشيد لاهداف شخصية ؟؟؟؟ انا فقط اسأل حتى لا يفهم من كلامي انني ضد احد فأنا وللمرة الثانية اتساءل فقط………………………….اتوقع ان هذا السؤال ايضا تعلمه الدوائر الامنية جيدا واي تحرك للحكومة سيكون بناء على معطيات على الارض

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here