إحالة أوراق مصري عاشر ابنته وأنجب منها إلى المفتي تمهيدًا لإعدامه

متابعات – بعد تجرده من الأبوة والإنسانية مرتكبًا جريمته البشعة، قضت محكمة مصرية اليوم الأربعاء بإحالة أوراق خمسيني إلى فضيلة مفتي الديار المصرية للتصديق على إعدامه؛ بعد أن هدد ابنته القاصر، ليعاشرها معاشرة الأزواج، فينتهي الأمر بإنجابها طفلًا.

في محافظة المنوفية، كانت الجريمة التي هزت أرجاء قرية الحلامشة بمركز بركة السبع، بمعاشرة أب لابنته القاصر، وظهور علامات الحمل عليها في الأشهر الأخيرة رغم كونها غير متزوجة، وصولًا إلى وضعها لطفل كامل النمو داخل مستشفى حكومي بحسب موقع ارم نيوز.

وتلقت الأجهزة الأمنية بلاغًا من مستشفى حكومي يفيد بوضع الفتاة التي لم يتجاوز عمرها 17عامًا طفلًا كامل النمو، رغم كونها غير متزوجة، ليتم التعامل مع القضية بشكل رسمي.

وتبين من التحريات وسماع أقوال الفتاة، أن والدها (51 عامًا)، كان دائم التهديد لها بالضرب والقتل، حال رفضها معاشرته جنسيًا، إلى أن ظهرت علامات الحمل عليها، وحاولت الأسرة إخفاءها عن الجيران والأهل، إلا أنهم فشلوا في ذلك حتى انكشف الأمر، ووصلت معلومات حملها في الأيام الأخيرة إلى رجال البحث الجنائي.

وبالقبض على المتهم، اعترف بارتكاب جريمته البشعة أمام رجال الأمن والنيابة العامة، التي قررت إحالته للمحاكمة، وصولًا إلى الحكم السابق بإعدامه شنقًا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here