إجلاء 16500 شخص من وسط فرانكفورت لإبطال مفعول قنبلة من الحرب العالمية الثانية

فرانكفورت – (د ب أ)- تم إجلاء 16500 شخص من وسط مدينة فرانكفورت في ألمانيا اليوم الأحد من أجل إبطال مفعول قنبلة من مخلفات الحرب العالمية الثانية تزن 500 كيلوجرام.

وبدأت عملية إبطال مفعول القنبلة بالقرب من مقر البنك المركزي الأوروبي اليوم مع بعض التأخر بعد أيام من التخطيط.

وبعد عمليات تفتيش ومرور مروحية مزودة بكاميرا للتصوير الحراري أعلى منطقة الإخلاء، أعلنت الشرطة أن المنطقة أصبحت خالية من الأشخاص في وقت مبكر بعد ظهر اليوم. وكان من المقرر في البداية أن تبدأ عملية إبطال القنبلة في وقت متأخر من الصباح.

وكان خبراء إبطال المتفجرات قد خططوا في الأصل في تحييد جهاز التفجير المشوه الخاص بالقنبلة غير المنفجرة، والتي تحتوي على جهازي تفجير.

يشار إلى أن القنبلة غير المنفجرة هي من أصل أمريكي، وتم اكتشافها خلال أعمال بناء.

وحددت السلطات منطقة إخلاء حول موقع إبطال مفعول القنبلة تشمل موقع البنك المركزي الأوروبي (ECB) والعديد من المستشفيات ومرافق الرعاية. وتم أيضا إغلاق حديقة الحيوان في فرانكفورت .

وقال متحدث باسم فريق الإطفاء إنه تم نقل 25 مريضا مصابون بغيبوبة إلى مرافق رعاية خارج منطقة الإخلاء، وإن الإجراء تم”بدون مشكلات”.

وتطلب الأمر أن يغادر نحو 16500 شخص منازلهم قبل الساعة الثامنة صباحا (0600 بتوقيت جرينتش) اليوم الأحد.

وقال خبير الذخائر، رينه بينارت، قبل بدء العملية إن إبطال مفعول القنبلة فعليا سوف يستمر لمدة أربع ساعات، وأنه يتضمن نزع فتيل القنبلة بطريقة التحكم عن بعد.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here