إبراهيموفيتش يقود ميلان للفوز على إنتر في القمة

ميلانو- (رويترز): أحرز زلاتان إبراهيموفيتش المتعافي من فيروس كورونا هدفين مبكرين ليقود ميلان للفوز 2-1 على غريمه إنتر ميلان في قمة دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم السبت.

وافتتح المهاجم السويدي البالغ عمره 39 عاما التسجيل في الدقيقة 13 بعدما تابع ركلة الجزاء التي سددها وارتدت من الحارس سمير هاندانوفيتش.

وبعد ذلك بثلاث دقائق أضاف إبراهيموفيتش الهدف الثاني بعد تمريرة رفائيل لياو العرضية ليمنح ميلان أول فوز في الدوري على إنتر منذ يناير كانون الثاني 2016.

وقلص روميلو لوكاكو الفارق لإنتر في الدقيقة 29 وهو أول هدف في شباك ميلان في الدوري هذا الموسم.

وحصل إنتر على ركلة جزاء في الدقيقة 75 لكن حكم الفيديو المساعد تدخل لإلغائها بداعي وجود تسلل في بناء الهجمة.

ويتصدر ميلان الترتيب برصيد 12 نقطة بعد انتصاره في جميع مبارياته الأربع متفوقا بخمس نقاط على إنتر الذي تلقى أول خسارة في الدوري هذا الموسم.

وافتقر إنتر لجهود ستة لاعبين بسبب إصابتهم بعدوى كوفيد-19 في آخر عشرة أيام بينما عاد الآخرون من فترة التوقف الدولي ومنهم ثلاثة لاعبين شاركوا في تصفيات كأس العالم لأمريكا الجنوبية.

وحضر نحو ألف متفرج في ملعب سان سيرو.

وترك إبراهيموفيتش، الذي عاد للتدريبات الأسبوع الماضي بعد شفائه من فيروس كورونا، بصمته على الفور حيث حصل على ركلة جزاء بعد تدخل من ألكسندر كولاروف وعلى الرغم من تصدي هاندانوفيتش لتسديدته ارتدت الكرة إليه ليضعها في المرمى.

وبعد ذلك بثلاث دقائق مرر هاكان تشالهان أوغلو كرة إلى لياو الذي حولها عرضية ليضعها إبراهيموفيتش في الشباك من عند القائم البعيد.

وقلص إنتر الفارق عندما انطلق إيفان بريشيتش في الناحية اليسرى وأرسل تمريرة عرضية منخفضة فشل الحارس جيانلويجي دوناروما في التعامل معها لتتهيأ أمام لوكاكو ليهز الشباك.

وفرض إنتر سيطرته على المباراة وأبعد سايمون كاير مدافع ميلان ضربة رأس من لاتارو مارتينيز من على خط المرمى ومرت ضربة رأس من لوكاكو خارج المرمى بقليل.

وكان إنتر الطرف الأفضل لفترات طويلة في الشوط الثاني المتواضع وحصل على ركلة جزاء بعد تدخل من دوناروما على لوكاكو لكن حكم الفيديو المساعد أشار إلى وجود تسلل على المهاجم البلجيكي قبل أن تصله الكرة.

وكاد لوكاكو أن يدرك التعادل في مناسبتين في الوقت المحتسب بدل الضائع لكنه وضع الكرة خارج المرمى في الأولى وأنقذ دوناروما الثانية.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here