أول مولود في الصين يصاب بكورونا.. والسؤال “المخيف” يبحث عن إجابة

بكين- متابعات: في تطور مزعج يثير مخاوف عدة، بات طفل حديث الولادة في الصين، أصغر مصاب بفيروس كورونا المستجد، وذلك عند اكتشاف إصابته بعد ساعات من الولادة.

وقالت المحطة الصينية “سي سي تي في” إن جنين ولد في مدينة ووهان، مركز تفشي الفيروس، ولد مصابا بالفيروس، الذي كانت تحمله أمه، وفق ما نقلته “سكاي نيوز عربية”.

وأكدت حالة الجنين الصيني احتمال انتقال الفيروس من الأم لطفلها أثناء الحمل، أو أثناء الولادة، أو أثناء الرضاعة.

وتعتبر هذه الحالة الأولى لمولود جديد مصاب بفيروس كورونا، وسبق أن أنجبت سيدة مصابة بفيروس كورونا، طفلة معافاة تماما من المرض، قبل أيام، مما منح الأمل بأن الفيروس المتفشي لا ينتقل من الأم لمولودها خلال الولادة.

وقال شينغ لينغكونغ، كبير الأطباء في قسم الأطفال حديثي الولادة بمستشفى الأطفال في ووهان: “يجب أن نشعر بالقلق إزاء الطريقة الجديدة المحتملة في انتقال الفيروس“، مضيفا أنه يجب على النساء الحوامل الابتعاد عن المصابين بفيروس كورونا.

وقالت المحطة الصينية إن العلامات الحيوية للرضيع مستقرة، وأظهرت صورة نشرتها صحيفة الشعب اليومية الصينية الرضيع في حاضنة.

وبالرغم من الاحتمال “المخيف”، إلا أن عددا من الأطباء المختصين أصروا على أن عدوى فيروس كورونا انتقلت للطفل الرضيع “بعد الولادة”.

وقال عالم الأوبئة في كلية الصحة العامة بجامعة كولومبيا الأميركية، ستيفن مورس: ” من المرجح أن يكون الطفل مصابًا بالفيروس من بيئة المستشفى، بنفس الطريقة التي يصاب بها العاملون في مجال الرعاية الصحية بالمرضى الذين يعالجونهم”.

وأضاف: “من الممكن تماما أن يصاب الطفل بشكل تقليدي جدا – عن طريق استنشاق قطرات الفيروس التي جاءت من سعال الأم”.

وتعتبر حالات إصابة الأطفال بفيروس كورونا نادرة جدا، ومنذ 31 ديسمبر، عندما تم الإبلاغ عن تفشي المرض لأول مرة، وحتى 22 يناير، لم تسجل أي حالات للأطفال دون سن 15 عاما.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here