أول خبر رسمي عن ” الغياب” منذ تسعة ايام: عاهل الاردن يشارك في منتدى “صن فالي” ومسئول بارز يؤكد لـ”رأي اليوم”: إجازة “سيدنا” السنوية تزامنت مع زيارته الأخيرة لواشنطن ولا مبرر لإصدار بيانات للرأي العام

عمان ـ “رأي اليوم” ـ رداد قلاب:

تم الإعلان رسميا في الاردن الاربعاء عن مشاركة الملك عبدالله الثاني وزوجته الملكة رانيا العبدالله بمنتدى “صن فالي” الأمريكي الشهير غدا الخميس في أول خبر له علاقة بنشاط ملكي منذ اكثر من عشرة ايام.

 وقال بيان رسمي ان الملك سيلتقي نخبة من اهم المستثمرين وقادة الصناعة في العالم في المنتدى الامريكي بغرض شرح افاق الاستثمار في بلاده.

 واثار غياب الملك الطويل في الولايات المتحدة جدلا واسعا خلال الاسبوعين الماضيين.

 وقلل مسؤول بارز تحدث لـ”رأي اليوم ” من أهمية الجدل الشعبي والسيناريوهات التي نشرها كثيرون بسبب غياب الملك في واشنطن بعد لقاء شهير جمعه بالرئيس دونالد ترامب.

وكان نشطاء قد طالبوا الحكومة الاردنية بإصدار بيان رسمي يتضمن ابلاغ الشارع بان العائلة المالكية في “إجازة اعتيادية” ولا مبرر لأي تأويلات.

وبثت وكالة الانباء الرسمية بترا قبل تسعة ايام خبرا مقتضبا عن اداء الأمير رعد بن زيد اليمين الدستورية نائبا للملك، الأمر الذي يعني بان ولي العهد الامير حسين بن عبدالله غادر البلاد ايضا.

وقال المصدر الذي فضل عدم بيان هويته: “ان جلالة “سيدنا” يقضي اجازة سنوية خاصة في امريكا ” مضيفا :”ان اجازة الملك الخاصة تزامنت مع زيارته الرسمية للولايات المتحدة الامريكية المقررة منذ 3 شهور”.

وزاد  المسؤول الاردني، ان الاجازة سنوية وعادية ولا تحتاج الى بيانات وتطمينات للرأي العام لافتا الى ان الحياة في الاردن طبيعية حيث تدار بمؤسسات ويحكمها القانون.

وبرزت في الآونة الاخيرة مقالات لكتاب رأي، حيث تبنتها مؤسسات بعينها تقلل من القلق المتصاعد من الغياب الملك في هذه الظروف التي تمر بها البلاد بسبب الازمة الاقتصادية والاطاحة بحكومة د. هاني الملقي ودون تطمينات رسمية.

والاردن لا يختلف عن دول النميمة العربي الذي سير بها متربصون الشائعات خدمة لأغراضهم الشخصية، على حد تعبير المسؤول.

يذكر ان الاجازات الملكية الخاصة قد تمتد لنحو شهر في بعض الاحيان.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

11 تعليقات

  1. ان للملك وعائلته كل الحق باتلمتع لاجازه من طول عناء مع أمور المملكه السياسيه الخارجيه والداخليه وجلالته لم يبخل بالعطاء للوطن والشعب اطال الله في عمره وجعل الاردن واحه أمن وامان في ظله لالنابو حسين هو الشعب والشعب هو حماه الله ورعاه اينما كان ويكن
    وحفظ الله الاردن وشعبها من كل مكروه واطال الله عمر جلاله ابو حسين

  2. لا مبرر لإصدار بيانات للرأي العام !!! كلا يوجد مبرر لإصدار بيناتا للرأي العام لأنه الملك والحاكم ولأنه يوجد مسؤولين لا يعرفون عملهم ويجب ان يحاسبو ولأن الشعب يجب ان يعلم ما يدور حوله في كل شيء لان الوطن للشعب .

  3. تتكرر هذه السالفه وتسبب احراجا لمصدري بيانات التبرير ….

  4. في أيام الشباب تذمرت لأكبر اخواني اقصائي من بعض الأصدقاء أكن لهم المحبة قال لي مثل شعبي حكيم ” أللي يبيعك بيعه واللي يطلب قربك زيده “أعجبني حكمته ومن ذاك اليوم عملت بها . انشالله الأردن تفتح الباب أمام تركيا وإيران والهند والصين وكل من يرغب في التعاون والإستثمار في الأردن …على إن يكون الإحتكام في المحاكم الأردنية والقضاء الاردني

  5. .
    — من حق الموالين وانا منهم ان يعترضوا علنا عما يرونه ليس في صالح الوطن او الملك حتى ولو كان ناتجا عن نشاط يقوم له جلاله الملك نفسه ، هكذا تعودنا مع والده وهكذا سنستمر فالمصارحة والنصيحة امانه لعن الله من كتمها خشيه او نفاقا .
    .
    — جلاله الملك كثير السفر لدرجه اصبح يقال معها انه يقضي إجازاته في الاردن ويمكن تقبل ذلك لو كان الاردن ملكيه دستورية كبريطانيا تسافر العائله المالكه للترويج لدور بلادها كموقع سياحي او صناعي .
    .
    — وبنصيحه لجلالته وجه لتعديل الدستور ليزيد من صلاحياته التنفيذيه وبسبب تعدد سفره تكون فراغ يتسرب عبره فريق انتهازي لتمرير اجندات يتفاجأ بضررها جلاله الملك مره تلو المره .
    .
    — انا لست من الذين يعترضون على اجازه الملك وعائلته خارج الاردن بهدوء كامل مرتين سنويا لان طبيعه التركيبة السياسيه الاجتماعيه داخل الاردن تتطلب من الملك نفسه جهدا لاربع وعشرين ساعه يوميا مما ينهك طاقه وصحه اي انسان ، ولان قراراته مرتبطه بوطن باكمله فان إعطاء الملك جرعات من الراحه جسدا وروحا وعقلا هو في صالح الوطن واهله .
    .
    — لكن بجب ان يكون هنالك بروتوكول يحكم توقيت تلك الاجازات ولا باس من تعديله عندما يلزم لمقتضيات الضروره ، إنما اللجوء للتغطيه بالأسلوب المتبع فله ضرر كبير لا داعٍ له .
    — لقد مر الاردن مؤخرًا بفتره كادت ان تسقطه كدوله ونظام بمخطط لئيم كان سيستعمل اُسلوب الصدمه وتم إحباطه بعون الله وكان لجراٰه الملك وكبرياءه وترفعه وعدم استجابته لأساليب الترغيب والترهيب الدور الاهم في فشل وتراجع الأطراف الخارجيه المخططه بل يتوجسون الان من رده الفعل .
    .
    — يشعر الاردنيون بالأسى والضيق الشديد وهم يَرَوْن جهد اجيال وكد ملك طيب يقفون معه في الضراء قبل السراء يَصْب في خانه جهه كلنا نعرفها .
    .
    .

  6. إلى السيد مروان الحكيم
    ==================
    بين سطور تعليقك تقرأ صفحات و صفحات…أحب تعليقات كهذه خاصة مع “تبهيرها” بقليل من الفكاهة لتصبح جيدة المذاق…..شكرآ …معيزي ستبعثني في إجازة صيفية الى بوركينا فاسو و لكن دجاجاتي تعترض إعتراضآ شديد اللهجة فهي قلقة لأنها ستجوع في غيابي

  7. يذكر المقال:”قال بيان رسمي ان الملك سيلتقي نخبة من اهم المستثمرين وقادة الصناعة في العالم في المنتدى الامريكي بغرض شرح افاق الاستثمار في بلاده”. المبالغة في صياغة ألبيان تشي بأن تغطية غياب ألملك مايزال يسبب حرجا للمعنيين. فاللقاء بغرض جذب مستثمرين هو أمر حسن وأخبار طيبة وأللقاء ليس مع أي مستثمرين بل مع أهم ألمستثمرين! ولابد أن في ألأردن أستثمارات ضخمة ومجزية لايجد المستثمرون مثلها في بلاد مثل الصين وتركيا والهند وجنوب افريقيا!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here