أوباما يبحث عن أسرع طريق لإتفاق حول التواجد العسكري في أفغانستان

7777.jpj

واشنطن  – رأى مسؤول كبير في وزارة الدفاع الاميركية الجمعة ان من الضروري التوصل “سريعا” الى اتفاق بين السلطات الافغانية والاميركية حول وجود الجنود الاميركيين في افغانستان بعد 2014، مشيرا الى “مأساة” اذا لم يتم التوصل الى تسوية.

وقال مساعد وزير الدفاع آش كارتر لمجموعة من الصحافيين: نحتاج الى (هذا الاتفاق) سريعا لأنه يجب ان نتمكن من القيام بمشاريع. ونحتاج اليه سريعا لأنه يجب ان يتمكن حلفاؤنا وشركاؤنا من القيام بمشاريع.

وقال كارتر الذي زار كابول في وقت سابق من هذا الشهر، للمسؤولين الافغان ان باراك اوباما يريد ابرام هذا الاتفاق في اسرع وقت ممكن من اجل “طمأنة” القيادة العسكرية.

واضاف “ستكون مأساة اذا لم تتم تسوية هذه المسألة سريعا، لأن معظم الافغان يريدون ان يواصل التحالف عمله لتعزيز القوات الافغانية.

واوضح كارتر “نريد ان نطمئن … من وجهة نظر عسكرية بحتة”، مشيرا الى ان الادارة الاميركية ما زالت تأمل في انهاء هذه المفاوضات في تشرين الاول/اكتوبر.

وقد تعهد الرئيس باراك اوباما بانهاء الوجود العسكري الاميركي في افغانستان قبل نهاية 2014. وتفاوضت ادارته مع كابول حول الاحتفاظ بوجود عسكري محدود بعد ذلك التاريخ، لكن الخلافات بين الادارة الاميركية والرئيس الافغاني حميد كرزاي تعقد المفاوضات حول هذا الموضوع.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here