أنياب المفترس تغلب “العشرة”.. الأسد يقتل المربّي

متابعات- قتلت الشرطة التشيكية بالرصاص أسداً، بعد أن هاجم صاحبه الذي كان يربيه في قفص بمنزله فقتله.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الأسد هاجم ميخال براسيك عندما دخل القفص الذي خصصه للأسد في حديقة منزله الواقع على بعد نحو 350 كيلومترا جنوب شرقي العاصمة براغ. كما قتلت الشرطة لبؤة كانت داخل القفص.

وقالت لينكا يافوركوفا المتحدثة باسم الشرطة يوم الثلاثاء “لقي رجل يبلغ من العمر 33 عاماً حتفه بعدما هاجمه أسده… واضطرت الشرطة لقتل الأسد ولبؤة حتى تتمكن من الوصول إلى الرجل الذي كان معهما داخل القفص”.

وكان براسيك جلب الأسد واللبؤة من سلوفاكيا عام 2016 ما أثار ضجة في قريته جذبت حينئذ اهتمام وسائل الإعلام.

وذكرت وسائل إعلام محلية أنه دعا جيرانه لزيارة حديقته ومشاهدة الأسد واللبؤة لكنه لم يحصل مطلقا على تصريح بتربيتهما بحسب موقع العربية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here