أنغام ترد على خلافاتها مع زوجها بهذه الصورة

متابعات- منذ الإعلان عن زواج الفنانة أنغام من الموزع الموسيقي، أحمد إبراهيم، لم تتوقف الأخبار الخاصة بالثنائي، سواء كانت سعيدة في بعض الأحيان أو أخبار مزعجة.

إلا أن الشائعات حاصرت الثنائي في الأيام الأخيرة، في ظل ما تردد عن عودة الموزع الموسيقي إلى زوجته الأولى والدة طفليه، وهو الأمر الذي لم يقم بنفيه أو تأكيده بل أعلن عن غضبه من تدخل البعض في حياته الخاصة.

ولم تمر سوى أيام حتى انتبه متابعو أنغام عبر السوشيال ميديا إلى قيامها بحذف رسالة كتبتها قبل فترة إلى زوجها لتعلن فيها عن حبها له، وهو الأمر الذي تفاعل معه الجميع بشدة وقتها.

إلا أنهم لاحظوا اختفاءها من حساب أنغام الرسمي عبر “إنستغرام” دون أن تكشف عن السبب الحقيقي لقيامها بهذا الأمر، وهو ما دفع البعض للربط بين الأنباء الخاصة بعودة زوجها إلى زوجته الأولى، وما يشاع عن وجود خلافات بينه وبين أنغام بحسب موقع العربية .

بل إن البعض ذهب للتأكيد على أن هناك خلافا وتجاهلا متعمدا من قبل أنغام إلى زوجها، وهو ما ظهر في أكثر من مناسبة حيث كانت أنغام تتجاهل وجود زوجها إلى جوارها، عكس ما كانت تفعل في بداية حياتهما الزوجية حسبما أكد البعض.

وأمام كل هذه الأخبار والشائعات التي طالت الثنائي، قررت أنغام أن ترد من خلال صورة نشرتها عبر حسابها على “إنستغرام” ظهرت فيها إلى جوار زوجها الذي يضع يده على كتفها.

وعلقت أنغام على الصورة قائلة “مع إني ما بحبش السيلفي.. حبيت الصورة عشان إيده على كتفي زي ما هو دايما إيده على كتفي وساندني”.

تلك الصورة التي التقطتها أنغام في حفل الفنان محمد حماقي بجدة الذي أقيم قبل أيام، حيث كانت تتواجد هي وزوجها بصحبة حماقي ومدير أعماله.

ويبدو أنها تعمدت أن توجه تلك الرسالة للرد بشكل صريح على كل ما قيل بحقها هي وزوجها في الأيام الماضية، دون الاكتفاء بالصمت حتى لا تتفاقم الأمور.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here