إصابة طفل سعودي بصاروخ “كاتيوشا” بعد ساعات من استهداف “أنصار الله” مدينة الملك فيصل العسكرية في خميس مشيط في عسير جنوب غربي السعودية بصاروخ باليستي من طراز “بدر1”

الرياض ـ (د ب أ) – أعلن مصدر أمنى سعودي أن أحد الأطفال في منطقة جازان (جنوب غرب) المملكة أصيب بصاروخ “كاتيوشا” أطلقته مساء اليوم عناصر جماعة انصار الله الحوثية من داخل الأراضي اليمنية.

وقال المتحدث الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان المقدم يحيى عبدالله القحطاني، في بيان له “إن فرق الدفاع المدني باشرت مساء اليوم الثلاثاء، سقوط صاروخ كاتيوشا أطلقته عناصر الميليشيا الحوثية الإرهابية من داخل الأراضي اليمنية على محافظة العارضة نتج عنه إصابة طفل يبلغ من العمر خمس سنوات”.

وأعلن المقدم القحطاني انه “تم نقل الطفل إلى المستشفى” مكتفيا بالقول “إن الجهات المعنية باشرت تنفيذ أعمال وتدابير الدفاع المدني المعتمدة في مثل هذه الحالات”.

وكانت القوة الصاروخية التابعة لجماعة الحوثي كشفت عن تفاصيل جديدة بشأن تطوير القدرات الصاروخية ورفع مستوى فاعليتها في الميدان.

وقالت إن القوة الصاروخية التابعة للجماعة “في إطار تطوير القدرات الصاروخية ورفع مستوى فعاليتها في الميدان، نزيح بعون الله وتوفيقه عن منصات إطلاق صواريخ باليستية تحت أرضية وما يعنيه ذلك من توسيع خياراتها الصاروخية وعملياتها المستمرة والمتصاعدة”.

وأضاف البيان أن “ما يردده العدو عن تدمير منصات الصواريخ الباليستية لا يعكس إلا إفلاسا وتخبطا أمام كل هذه الإنجازات المستمرة”.

وفي وقت سابق أعلنت جماعة “أنصار الله” إطلاق صاروخ باليستي استهدف مدينة الملك فيصل العسكرية، في خميس مشيط، في عسير جنوب غربي السعودية.

ونقلت قناة “المسيرة”، الناطقة باسم “أنصار الله”، أن القوة الصاروخية قصفت مدينة الملك فيصل العسكرية في خميس مشيط بصاروخ باليستي من طراز “بدر1”.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا منذ 26 آذار/مارس 2015، دعمًا للرئيس عبد ربه منصور هادي لاستعادة حكم البلاد من جماعة “أنصار الله”.

وتعلن “أنصار الله”، بين وقت وآخر، إطلاق صواريخ باليستية تستهدف قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، ومواقع مدنية وعسكرية ومنشآت اقتصادية داخل الأراضي السعودية.

وتتهم الرياض إيران بتزويد “أنصار الله” بتقنيات أسلحة وصواريخ باليستية، وطائرات مُسيرة دون طيار، تستخدم لشن هجمات، بالإضافة إلى مراكب مفخخة تهدد الملاحة الدولية، وهو ما تنفيه طهران.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. كما عودتنا المملكة بتدليسها وتدليس ذبابها وبعوضها بان الصواريخ التي تسقط على اراضيها أما تدمر بالجو وأما تقتل مقيم او تجرح طفل مهازل × مهازل ولا غرابة فهذا زمانك يا سعودية فدلسي

  2. و انتقمت السعودیة بقصف عرس و حولته عزاء..یا لها من شهامة!

  3. تألمنا لاصابة طفل بالصاروخ اليمني ونتمنى له الشفاء العاجل.
    ونحيط سيادتكم علما بأن الطيران السعودي الاماراتي قد ارتكب هذا اليوم مجزرة في شمال اليمن،
    راح ضحيتها: ١١ شهيد، و ١١ مصاب يمني.
    تحياتي

  4. السعودية والإمارات تحالفوا مع العالم واشتروا مرتزقته ومنذ 4 سنوات لم يحققوا نصرا فقط جرائم يوميه وتدمير للرنى التحتية وقصف للاعراس آخرها عرس اليوم في صعدة راح 22 شهيد وجريح ..

    ما يعني ان اليمنيين الأحرار صنعوا معجزه الصمود بل وارعبوا عدوهم بصواريخ وطائرات مسيرة .

    نصركم الله ياأهل اليمن على تحالف العرب الأشرار حلفاء اليهود وقتله العرب

  5. تم إطلاق الصاروخ الاخير من منصة تحت الارض مخفية بعناية وسط الجبال مما يصعب على تحالف العدوان رصدها أو تدميرها وقد بثت قناة المسيرة هذا المشهد.
    مزيداً من التقدم والقوة يا ابناء اليمن المظلوم والمعتدين إلى هزيمة ساحقة بإذن الله تعالى.
    ولا يهمكم من يظن أن إيران تهرب لكم الصواريخ فتلك حماقة أو جهالة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here