أنباء عن منع المغرب دخول وفد ايراني استبق زيارة علي لاريجاني عند وصوله المطار للمشاركة في مؤتمر اتحاد مجالس منظمة التعاون الإسلامي المنعقد بالرباط.. وسلطات المملكة تنفي.. وأمين عام المجلس يرد: غياب الوفد الايراني خارج عن إرادته

 

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

أعاد غياب الوفد الايراني عن الدورة 14 لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، التي يحضتنها المغرب، الحديث عن تشنج العلاقات بين الرباط وطهران بعد اتهامات سابقة بالتدخل في الشؤون الداخلية للمملكة.

وفي حديثه عن أسباب غياب ايران عن الدورة، قال محمد قريشى نياس، الأمين العام لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، إن “غياب الوفد الايراني خارج عن إرادته”.

وكانت العاصمة الإيرانية طهران، احتضنت الدورة 13 لاتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي كانون الثاني/ يناير 2018، وهي الدورة التي شارك فيها المغرب بوفد برلماني، والتي حضرها ممثلو البرلمانات الأعضاء في الاتحاد، بالإضافة إلى عدد من المنظمات البرلمانية الدولية والإقليمية بصفة مراقب.

ومن جهته، تساءل الوفد التركي، خلال اجتماع الدورة الـ21، للجنة العامة للاتحاد، صباح الأربعاء، عن أسباب غياب نظيره الإيراني، بحسب مصادر تركية.

وقال محمد قريشى نياس، صباح اليوم الأربعاء، “نتمنى أن لا تتكرر مثل هذه الأمور بين الأشقاء، ونأخذ درسا حتى لا يغيب أي عضو له الحق في الحضور”.

وأفادت تقارير اعلامية عربية، أن الوفد الرسمي الإيراني كان في حوالي 23 فردا، لم يصلوا المغرب، لافتة الى أن الترتيبات كانت قد اتخذت بما فيها حجز الفندق المخصص للوفد الايراني.

وتحدثت ذات المصادر بوصول وفد إيراني آخر الى الدار البيضاء بداية الأسبوع الجاري، ويتكون من مسؤولين أمنيين وأعضاء بمجلس الشورى الإيراني، مضيفة ان الرباط تحفظت على دخول بعض أعضاء الوفد.

هذا، فيما ردت الرباط بنفي منعها دخول الوفد الايراني الذي كان يعتزم المشاركة في اجتماعات اتحاد مجالس التعاون الإسلامي، التي انطلقت الاثنين وتستمر حتى يوم الخميس 14 آذار/ مارس الجاري.

وكشف موقع ”اليوم24″، أن السلطات المغربية منعت مسؤولين أمنيين إيرانيين من دخول أراضيها.

 ويأتي هذا التطور في وقت تشهد فيه العلاقات الايرانية المغربية توترا، وذلك على خلفية اتهامات وجهتها الرباط لطهران بدعم جبهة البوليساريو المتنازعة مع المغرب، أعقبها سحب سفير المملكة من ايران.

وأفادت المصادر المغربية، أن الوفد الإيراني عاد إلى بلاده من مطار الدار البيضاء، مشيرة الى أنه استبق الوفد الرسمي الذي كان سيلتحق لاحقا، برئاسة علي لاريجاني، رئيس مجلس الشورى.

  وحسب ذات المصادر، الوفد الأول ضم مسؤولين أمنيين لتأمين زيارة المسؤول البارز في النظام الإيراني الدكتور علي لاريجاني.

وفي هذا الوقت كان أمين عام مؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، يوجه شكره لرئيس الدورة 13 للمؤتمر الذي هو رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني، كان الأخير يرأس اجتماعا لبرلمان بلاده في طهران.

 وينتظر أن يشهد غدا الخميس، اختتام الدورة، وذلك بإقرار إعلان الرباط، والتصديق على القرارات، والبيان الختامي.

وتأسس اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون، في 17 حزيران/ يونيو 1999، ومقره طهران، ويضم 54 دولة.

Print Friendly, PDF & Email

8 تعليقات

  1. ايران الاسلاميه هي الدوله الباقيه الوحيدة..عكازة الصمود امام غطرسة الانظمة الغربية والصهيونية.منذ بداية الثورة الايرانية المجيدة تكالبت عليها انظمة الطغيان العربي والغربي لكنها صامدة بعزم شعبها وحكمة القيادات…انها الخندق التي نلجأ اليه بعدان خذلتنا انظمتنا..انها العنيد الصامد امام اطماع الهيمنة الاستعمارية…يرتجفون حكامنا من مباديء هذه الثورة..ويترحمون على ايام البهلوي والحكم السابق الذي كان منارا للفساد والرذيلة ومقصدا للفجار ..ويتهمون الثورة بانها ثورة تصدير عنف رغم انها ثورة خير وحرية وتصدير للفضيله واحياء لمقاصد الخلافة الاسلامية..وهم يعلمون بان اهل العقل والحكمة في عالمنا العربي من الشعوب تعرف ان ايران البلد الصامد القوي العنيد امام مدافع ونيران الشر هي بيتنا الاخير في عالم الظلم والدجل على الشعوب وسطوة المال وغياب الفضائل البشرية…عاش الشعب الايراني ودامت الثورة الاسلامية.

  2. كمغربي اندد واستغرب اهذا التصرف اللاسياسي و اللاخلاقي ضد وفد الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه وهذا لا يزيد الا في شق صفوف الدول الاسلاميه وخدمه الكيان الصهيوني محتل ارض فلسطين

  3. كمغربية صحراوية لا نريد اَي احد يتطاول و يحاول ان يمس بترابنا و اصلا العلاقات الدبلوماسية مقطوعة مع ايران منذ ان تبث تورطها وحزب الله لخدمة البوليساريو ولى وقت كانت المملكة المغربية تسامح وتعفو

  4. كمغربي اتبرأ من هذا التصرف المخزني المخزي، واعتذر للاخوة في الجمهورية الإسلامية.

  5. الى اي حد وصلنا؟
    اهاكذا يكون التعاون الإسلامي؟
    ان النضام المغربي وصل الى حد خطير.
    اعداء الأمة العربية والإسلامية يستقبلون بالترحيب والإخوة يمنعون من حضور مؤتمر “إسلامي”!!!

  6. إيران تحت العقوبات الامريكية فهل هذا الحدث هو من ضمن العقوبات
    للاسف بعض الحسابات غير دقيقة
    أكثرهم للحق كارهون

  7. يا لها من مفارقة عجيبة وغريبة منذ أيام رفرف و رقص الكيان الصهيوني على أرض أمير المؤمنين ، الذى فهم يفهمنا

  8. لا استبعد ان يمنع الوفد الايراني من الخول واعطاء مقعده للشيخ نتنياهو فهو حبيب النطام العربي هذه الايام.
    الجامعه فعلتها واعطت مقعد سوريا للعملاء اذناب الموامره في احدى الموتمرات.
    واضيف تحت القياده المغربيه للجنه القدس منذ سبعينات القرن الماضي واذا بقي الحال على ما هو عليه، لن تبق هناك قدس

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here