أنباء عن مقتل زعيم حركة طالبان الباكستانية حكيم الله محسود

hakim allah masud

إسلام ـ (يو بي أي) – قال مسؤولون استخباراتيون في باكستان، إن زعيم حركة طالبان الباكستانية حكيم الله محسود، قتل في غارة شنّتها طائرة استطلاع أميركية من دون طيّار في شمال وزيرستان.

ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة (داون) عن مسؤولين استخبارتيين، أن محسود كان يغادر اجتماعاً في مسجد في منطقة داندي دارباخل شمال وزيرستان على الحدود مع أفغانستان حين استهدفت طائرة أميركية من دون طيّار سيارته، ما أدّى الى مقتله.

وقد أدّت الغارة إلى مقتل 5 أشخاص، عُرف منهم مساعدا محسود المقرّبان، عبد الله بهار محسود، وطارق محسود.

ولم يصدر أي تأكيد بعد من جانب الحكومة الباكستانية ولا حركة طالبان.

وكانت تقارير سابقة ذكرت أن صاروخين استهدفا مجمّعاً في منطقة داندي دارباخل في شمال وزيرستان على الحدود مع أفغانستان، ما أدّى إلى مقتل 5 أشخاص على الأقل يشتبه بأنهم من المتشدّدين خلال انعقاد “اجتماع مهم” لطالبان الباكستانية.

يذكر أن طائرات أميركية من دون طيار غالباً ما تشنّ غارات في المنطقة تستهدف متشدّدين، ولا تزال هذه الغارات تشكل توتراً بين واشنطن وإسلام أباد.

وأعلنت وزارة الدفاع الباكستانية يوم الأربعاء الفائت، الفائت أنه منذ العام 2008، سجّلت في المناطق القبلية الباكستانية 317 غارة أسفرت عن مقتل 67 مدنياً و2160 مسلحاً.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here