أنباء عن مقتل جنديين من الجيش السوري بقصف للقوات التركية في ريف عين عيسى شمال سوريا

بيروت ـ وكالات: أفادت وكالة “هاوار” الكردية السورية، مساء اليوم الاثنين، بمقتل جنديين اثنين في الجيش السوري جراء قصف نفذته القوات التركية في ريف عين عيسى شمال سوريا.

وأوضحت الوكالة أن القصف نفذ بدبابات الجيش التركي والفصائل المتحالفة معه، واستهدف نقاط تمركز القوات السورية في قرية حيمر الواقعة على بعد 15 كيلومترا من مدينة عين عيسى شمال محافظة الرقة، مضيفة أن الهجوم أدى كذلك إلى سقوط 3 جرحى في صفوف الجيش السوري، وذلك دون ورود أي تأكيد رسمي للحادث.

كما قالت الوكالة إن القوات الحكومية السورية ردت على مصادر القصف بالصواريخ، ما أدى، بحسب المعلومات الأولية، إلى إصابة أحد ضباط الجيش التركي في قرية أبو خرزة.

وسبق أن انتشرت القوات السورية، في إطار مساعي الجيش للتصدي لما تعتبره دمشق عدوانا تركيا في شمال شرق البلاد، في عدد كبير من المدن والبلدات الواقعة بمحافظتي الرقة والحسكة.

وأطلقت تركيا يوم 9 أكتوبر، عملية “نبع السلام” العسكرية شمال شرق سوريا “لتطهير هذه الأراضي من الإرهابيين” في إشارة إلى “وحدات حماية الشعب” الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ “حزب العمال الكردستاني” وتنشط ضمن “قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة من واشنطن في إطار حملة محاربة “داعش”.

واعتبرت السلطات السورية هذه التحركات خرقا لسيادة البلاد وأرسلت قوات للسيطرة على عدد من المدن والبلدات الكبيرة هناك، بعد التوصل إلى تفاهمات حول هذا الشأن مع “قوات سوريا الديمقراطية” بوساطة من الجانب الروسي، واتفاق حول هذا الشأن بين روسيا وتركيا يوم 22 أكتوبر، وسط زيادة المخاوف من اندلاع اشتباكات واسعة بين الجيشين التركي والسوري في ظل الخلافات الحادة بين دمشق وأنقرة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here