أمين عام “الجهاد الإسلامي” يستقبل معن بشور

استقبل أمين عام “حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين” الأستاذ زياد النخالة، الرئيس المؤسس لـ”المنتدى القومي العربي” معن بشور، مساء الخميس، في مكتبه في بيروت، بحضور ممثل الحركة في لبنان إحسان عطايا، حيث جرى البحث في تداعيات ما سُمّي بـ”صفقة القرن” وسُبُل مواجهتها وإسقاطها، بخاصة وأن مفاعيلها التدميرية تتجاوز القضية والساحة الفلسطينية إلى الميدانين العربي والإسلامي. وكانت وجهات النظر متفقة ومتطابقة.

ورأى المجتمعون أن المقاومة التي تفجرت في الساحة الفلسطينية بوجه سلطات الاحتلال والعمليات البطولية التي شهدتها الضفة والقدس المحتلتين هي الرد الحقيقي والطبيعي لشعبنا الفلسطيني على “صفقة القرن” وكل المؤامرات التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية، قضية الأمة المركزية، ووجهوا التحية لأبناء شعبنا الفلسطيني ولمقاوميه الأبطال.

وشدّد المجتمعون على أهمية وضرورة تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية ودورها الكبير في إسقاط كل المؤامرات التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني التاريخية في فلسطين.

وحيا المجتمعون الشعوب العربية والإسلامية الداعمة والمساندة للشعب الفلسطيني في مواجهة ما سُمّي بـ”صفقة القرن” مطالبين بتحمّل المسؤولية الكاملة في هذه المواجهة المصيرية التي لا تستهدف فلسطين وحدها بل كل عواصم العرب والمسلمين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here