أمريكا قد توقف قريبا الاستعدادات لتسليم مقاتلات إف-35 لتركيا للضغط عليها العدم شراء “اس 400”

واشنطن ـ وكالات: أبلغ مسؤولون وكالة “رويترز” بأن الولايات المتحدة قد توقف قريبا الاستعدادات الخاصة بتسليم مقاتلات إف-35 لتركيا، فيما ستكون أقوى إشارة من جانب واشنطن حتى الآن على أن أنقرة لا يمكن أن تحوز تلك الطائرات المتطورة ونظام الدفاع الصاروخي إس-400 الروسي معا.

وتقترب الولايات المتحدة من مرحلة فارقة في مواجهة مستمرة منذ سنوات مع تركيا، شريكتها في حلف شمال الأطلسي، بعدما فشلت حتى الآن في إقناع الرئيس رجب طيب أردوغان بأن شراء منظومة الدفاع الجوي الروسية سيقوض أمن المقاتلات إف-35.

وقالت كاتي ويلبارجر القائمة بأعمال مساعد وزير الدفاع لشؤون الأمن الدولي في تصريحات لرويترز “إس-400 كمبيوتر وإف-35 كمبيوتر. لا يمكنك توصيل جهاز الكمبيوتر الخاص بك بذلك الذي يخص خصمك وهذا بالأساس ما سنفعله”.

وعلى الرغم من عدم اتخاذ قرار في هذا الصدد حتى الآن، فقد أكد مسؤولون أمريكيون أن واشنطن تدرس وقف الخطوات الجارية حاليا لإعداد تركيا للحصول على مقاتلات إف-35 التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن.

وقالت ويلبارجر “هناك قرارات تصدر باستمرار بشأن الأشياء التي يجري تسليمها، تحسبا لحيازتهم الطائرات في نهاية المطاف”.

وتابعت “إذن هناك أمور كثيرة سارية يمكن إيقافها لكي نبعث بإشارات إليهم (بأننا جادون)”. ولم تخض في تفاصيل تلك الخطوات.

بيد أن مسؤولا أمريكيا آخر قال إن من تلك التدابير أن تبحث الولايات المتحدة عن مواقع بديلة لمستودع للمحركات في تركيا. ولم يذكر مزيدا من التفاصيل. وأضاف المسؤول أن البدائل المحتملة ستكون على الأرجح في غرب أوروبا. وبتركيا مستودع لإصلاح محركات إف-35 بمدينة إسكي شهر في غرب البلاد.

وردا على سؤال حول تقرير رويترز قال الجنرال جوزيف دانفورد رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة اليوم الخميس إنه يأمل في أن تجد واشنطن وسيلة لحل الخلاف مع تركيا بشأن قرارها شراء منظومة إس-400 الروسية للدفاع الصاروخي، لكنه حذر من أن هذا الخلاف يشكل “مسألة شائكة”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. أردوغان اشتري الصواريخ اس 400 ومفاوضات على اس 500 اشتري طائرات الروسية سوخوي 56 اضرب امريكا التي تتآمر عليه دعمت الانقلاب قائد الانقلاب يعيش في أمريكا تحت حمايتها أضربها في مقتل ضربة قاصمة عنجهية وغطرسة ترامب وصهره وجه ضربة الصناعة العسكرية الأمريكية امريكا ليس لها حليف سوى الاسراءيل حتى صبيانها العرب لا تعتبرها حلفاء اتباع فقط بقرة حلول حلبهم بيعهم خردة العسكرية السلاح الحقيقي يذهب الاسراءيل

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here