نشر منظومة أمريكية للدفاع الجوي في إسرائيل في إطار تدريبات مشتركة في سابقة من نوعها

تل أبيب ـ (د ب أ)- أعلن الجيشان الأمريكي والإسرائيلي اليوم الاثنين، أنهما يجريان حاليا تدريبا مشتركا في إسرائيل باستخدام منظومة الدفاع الجوي الصاروخي الأمريكيية الأكثر تقدما.

ونشرت القيادة الأمريكية في أوروبا منظومة الدفاع الجوي الصاروخي (ثاد) المصممة لاعتراض الصواريخ الباليستية القصيرة والمتوسطة المدى لما يصل إلى 150 كيلومترا خارج الغلاف الجوي للأرض.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الغرض من التدريبات هو “ممارسة النشر السريع عبر العالم للأنظمة المعقدة ولتعزيز التعاون مع منظومات الدفاع الجوي للقوات الجوية الإسرائيلية”.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي جوناثان كونريكوس في مؤتمر صحفي، إن هذه المرة الأولى التي يتم فيها نشر منظمة ثاد في إسرائيل.

وأضاف أنه سوف يتم دمجها لفترة قصيرة مع الأنظمة الإسرائيلية.

.” وقالت القيادة الأمريكية في أوروبا في بيان إن عملية النشر هي “تأكيد لالتزام الولايات المتحدة المستمر تجاه الأمن الإقليمي لإسرائيل في ظل مفهوم توظيف القوة الديناميكية بوزارة الدفاع”.

وأضافت أن “تمرين جاهزية النشر هذا يؤكد على أن القوات الأمريكية سريعة الحركة ويمكنها الاستجابة سريعا وبشكل لايمكن التنبؤ به للتصدي لأي تهديد في أي زمان وأي مكان”.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: “نشر منظومة الدفاع الأمريكية المضادة للصواريخ في إسرائيل لهو برهان آخر على التزام الولايات المتحدة الأمريكية تجاه أمن إسرائيل”.

وأضاف : “منظومة ثاد الأمريكي يعتبر أحد أكثر الأنظمة تقدما في العالم، ومع أنظمتنا الدفاعية نكون أقوى للتعامل مع التهديدات القريبة والبعيدة المسافة من الشرق الأوسط”.

The @US_EUCOM is currently conducting a missile defense system (THAAD) exercise deployment in Israel, which is part of US efforts to implement its operational concept & mission to assist in Israel’s aerial defense. pic.twitter.com/e9z3vOLiJv

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here