أمريكا تدرج مسؤولين بارزين من موزمبيق في لاتحة اتهام بالفساد

واشنطن – (د ب أ)- أدرجت وزارة العدل الأمريكية مسؤولا بارزا سابقا في جهاز الاستخبارات في موزمبيق وموظفا سابقا بمكتب الرئيس في لائحة اتهام على خلفية استخدامهما أكثر من 200 مليون دولار من أموال الدولة في الرشاوي والعمولات الخفية.

ونجمت الاتهامات عن فضيحة تتعلق بقروض قيمتها ملياري دولار حصلت عليها الحكومة عامي 2013 و 2014 وأخفت معظمها عن صندوق النقد الدولي ومانحين آخرين، حسبما ذكرت وكالة أنباء بلومبرج.

وأدى ذلك إلى تجميد التمويل عندما تم اكتشاف الديون بعد عامين.

ولم تلتزم الحكومة بمواعيد سداد القروض بالإضافة إلى ما يبلغ قيمته 727 مليون دولار من سندات اليورو، منذ بداية عام 2017 حيث سعت إلى إعادة هيكلتها.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here