أمريكا تؤكد استعدادها للحوار مع كوريا الشمالية

 

 

سول ـ (د ب أ)- قالت الولايات المتحدة إنها “لا تزال مستعدة للدخول في مناقشات بناءة” مع كوريا الشمالية، قبل زيارة الرئيس دونالد ترامب إلى العاصمة الكورية الجنوبية سول في نهاية الأسبوع الجاري.

وقال ستيفن بيجون، المبعوث الأمريكي الخاص لكوريا الشمالية، إن الولايات المتحدة مستعدة لإجراء محادثات “لإحراز تقدم متزامن وبالتوازي” نحو تنفيذ الالتزامات التي قطعها ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في قمة انعقدت في سنغافورة في حزيران/يونيو .2018

وأعلنت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية تعليقات بيجون، بعد المباحثات التى عقدتها معه اليوم الجمعة. ومن المقرر أن يصل ترامب، الموجود حاليًا في قمة مجموعة العشرين في اليابان، إلى سول غدا السبت ويلتقي برئيس كوريا الجنوبية مون جاي إن يوم الأحد.

وقال بيجون إن اجتماع كوريا الجنوبية “سيمثل فرصة مهمة للسلام والازدهار في شبه الجزيرة الكورية”، حسبما ذكرت الوزارة.

وتعهد كيم بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية خلال الاجتماع التاريخي في سنغافورة، في حين أشار ترامب إلى احتمال وجود ضمانات أمنية، لكن كانت هناك تفاصيل قليلة منذ ذلك الحين حول توقيت تفعيل نزع الأسلحة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here