أبوظبي توقع صفقة مع شركة “ريثيون” الاميركية لشراء منصات إطلاق صواريخ خاصة بمنظومة باتريوت بتكلفة 1,6 مليار دولار

ابوظبي – (أ ف ب) – أعلنت أبوظبي الاثنين توقيع صفقة مع شركة “ريثيون” الاميركية لشراء منصات إطلاق صواريخ خاصة بمنظومة باتريوت، بتكلفة بلغت 5,871 مليارات درهم (نحو 1,6 مليار دولار).

وقال العميد ركن محمد خميس الحساني ان الصفقة التي وقّعت في اليوم الثاني من معرض “آيدكس” الدفاعي والأمني في أبوظبي، جزء من مجموعة صفقات تسليحية اخرى مع شركات أجنبية بلغ مجموعها نحو 3,2 مليارات دولار في يومين.

وبين هذه الصفقات عقد بقيمة 1,3 مليار درهم (نحو 353 مليون دولار) مع “ريثيون” لشراء صواريخ مستحدثة على منظومة باتريوت، جرى توقيعها الاحد، في اليوم الاول من المعرض الذي ينظّم كل عامين.

والامارات حليف رئيسي للولايات المتحدة في الخليج، وتقيم علاقات وطيدة مع إدارة الرئيس دونالد ترامب. وتقاتل القوات الاماراتية المتمردين الحوثيين في اليمن المجاور ضمن تحالف عسكري تقوده السعودية.

والاحد أعلن مدير وكالة التعاون الامني الدفاعي الاميركية الجنرال تشارلز هوبر أن الولايات المتحدة ستبني مستشفى عسكريا ضخما في العاصمة الاماراتية بتمويل من الدولة الخليجية لمعالجة الجنود الاماراتيين والاميركيين المتمركزين في المنطقة.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. الم تفشل الباتريوت و تم سحبها من بعض الدول لأنها فشلت في أداء الغرض من وجودها

  2. و امريكا اخرجة منظومة باتريوت من الجيش الامريكي !!
    و امريكا تفرضها بالقوة على قادة الاعراب في المنطقة و يشتروها باسعار باهضة الثمن هههههههههههههههه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here